أخبار عاجلة
براد بيت وجينيفر أنيستون يخطفان الأنظار من حفل جوائز SAG

براد بيت وجينيفر أنيستون يخطفان الأنظار من حفل جوائز SAG

متابعة بتجــــــــــرد: مجرد أصدقاء أم الحب يعود من جديد؟ هذا هو التساؤل الأكثر انتشاراً على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، بعدما التقطت عدسات المصورين عدد من اللحظات الحميمية للزوجين السابقين جينيفر أنيستون وبراد بيت، في كواليس حفل توزيع جوائز نقابة ممثلي الشاشة SAG.

تألق براد بيت الذي يبلغ من العمر 56 عاماً، في الحفل الذي حصد فيه جائزة أفضل ممثل مساعد. وبعد انتهاء خطابه وقف في الكواليس يتابع كلمة زوجته السابقة التي فازت بجائزة أفضل ممثلة في عمل درامي.

أنيستون، 50 عاماً، عبّرت عن سعادتها بالفوز بهذه الجائزة، في الوقت الذي كان يشاهد فيه براد بيت متأثراً وفخوراً بالممثلة التي نفت من قبل عودة علاقتهما العاطفية، ووصفت مصادر مقربة منهما أنهما مجرد صديقان.

حين صعد براد بيت لتسلم جائزته، قال ساخراً إنه سيضيف هذه الجائزة لحسابه على “تيندر” وهو تطبيق للباحثين عن علاقات عاطفية جادة بعدما انتشرت العديد من الشائعات حول علاقاته العاطفية وارتباطه بعد انفصاله عن الممثلة الأميركية أنجلينا جولي.

وبينما كان براد بيت يسخر من حياته الخاصة والعاطفية، كانت أنيستون بين الحضور تتابع خطابه. والتقطت لها الكاميرات صورة عبرت عن الكثير من العاطفة بحسب وصف محبيهما عبر السوشيال ميديا.

اجتمع الزوجان السابقان في كواليس الحفل بعد فوزهما، وبدا عليهما الكثير من التأثر والحميمي. والتقطت لهما صوراً طرحت الكثير من التساؤلات حول عودتهما سوياً مرة أخرى وهو مطلب الكثير على مواقع التواصل الاجتماعي منذ انفصاله عن أنجلينا.

تزوج براد بيت وجينيفر أنيستون لمدة 5 سنوات منذ عام 2000 وحتى 2005، وارتبطا في علاقة عاطفية لمدة عامين قبل الزواج، وظهر معها في إحدى حلقات مسلسلها الشهير “Friends”، ولكنهما انفصلا فجأة ثم أعلن هو ارتباطه بجولي بعدما قدما سويا فيلم ” Mr. & Mrs. Smith” الذي طرح في دور العرض يونيو 2005.

ومنذ أعلن بيت وجولي انفصالها عام 2016، ظهرت الكثير من الشائعات حول إمكانية عودته لزوجته السابقة أنيستون، وتجنب الثنائي الظهور سوياً في العلن خلال هذه الفترة الماضية، رغم حضوره لعيد ميلادها الخمسين ومحاولته التخفي بعيداً عن أنظار كاميرات المصورين، لكنه لم ينجح في ذلك تماماً.

Loading...
إلى الأعلى