ستيف مارتن يمهد للاعتزال: لا أستطيع الاختفاء ثلاثة أشهر بعد الآن

ستيف مارتن يمهد للاعتزال: لا أستطيع الاختفاء ثلاثة أشهر بعد الآن

متابعة بتجــرد: تفاجأ جمهور الممثل العالمي ستيف مارتن بتصريحاته في أحدث مقابلة له حيث مهد لخططه في الاعتزال بعد الانتهاء من تصوير مسلسله الأخير “Only Murders in the Building”.

وفي حديثه لمجلة “هوليوود ريبورتر”، شرح مارتن أنه لن يبحث عن أدوار تمثيلية أخرى بعد الانتهاء من تصوير مسلسله الشهير مع سيلينا غوميز ومارتن شورت.

وأوضح أن الأمر يتعلق بحياته الشخصية فإن الأمور تتباطأ في مرحلة معينة ويرغب في إمضاء وقت أكبر مع ابنته التي تبلغ 9 أعوام وزوجته الكاتبة آن سترينغفيلد.

وتابع ستيف مارتن: “أعيش حياة عائلية ممتعة حقاً، ويمكنني بالفعل تصوير فيلم الآن، والذهاب إلى مكان آخر للعيش فيه، لكني لست على استعداد للقيام بذلك بعد الآن، لا أستطيع الاختفاء لمدة ثلاثة أشهر”.

وأضاف: “تقول زوجتي دائماً إنني أخبرها بقرار الاعتزال ومن ثم آتي بشيء ما، أنا حقاً لست مهتماً بالاعتزال الآن، لكني سأعمل أقل على أي حال”.

ويشار إلى أن ستيف مارتن حقق شهرة واسعة من خلال أفلامه الكوميدية وقد حصل على عدة ترشيحات لجوائز عالمية. ومن المقرر أن ينشر كتابه الثاني عشر حول حياته مع المخرج والمنتج والكاتب مورغان نيفيل.

إلى الأعلى