أخبار عاجلة
الأمير ويليام ينهي صداقة 20 عاماً مع مذيع مشهور.. ما علاقة هاري وميغان؟

الأمير ويليام ينهي صداقة 20 عاماً مع مذيع مشهور.. ما علاقة هاري وميغان؟

متابعة بتجــــــــــرد: استنادا إلى أحدث التقارير، أسهمت أزمة انسحاب الأمير هاري وميغان ماركل من الحياة الملكية ومقابلتهما مع أوبرا، في إنهاء صداقة طويلة الأمد بين الأمير ويليام ومذيع بريطاني شهير.

فبحسب ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، كشفت مصادر ملكية بارزة عن أن الأمير ويليام أنهى صداقته مع توم برادبي، مذيع قناة  ITV، والتي دامت 20 عاماً.

وعزت المصادر التي لم يفصح عن هويتها، السبب وراء إنهاء الأمير لصداقته مع المذيع البريطاني، إلى انحياز الأخير الشديد لهاري وميغان في ظل صراعهما مع القصر، وانسحابهما من الحياة الملكية بجانب لقائهما مع أوبرا. وذُكر أن المذيع المعني على تواصل مستمر مع هاري وميغان، الأمر الذي أزعج الأمير ويليام وقوض ثقته في برادبي وأعاد النظر في استمرار صداقتهما.

وقال أحد المصادر: “انتهت صداقة ويليام وتوم نهائياً، فالدوق يشعر بالخذلان من المذيع بسبب تصرفاته خلال الأشهر القليلة الماضية، وويليام حساس ويؤمن بأن أوقات الأزمات تكشف من هم أصدقاؤك الحقيقيون، وسيكون من العدل القول إن برادبي ليس واحداً منهم”.

وأضاف المصدر الملكي: “بالطبع، سيستمر دوق كامبريدج في تعامله الودي والمهني مع كبار الشخصيات الإعلامية، ولكن تلك الصداقة التي جمعته مع برادبي، لم تعد موجودة، فويليام لم يعد يعتبره صديقاً”.

ولا يقتصر الأمر على الأمير ويليام فحسب، إذ ثمة غضب كبير بين كبار مساعدي العائلة الملكية بسبب أسلوب برادبي وقناة  ITV في التعامل مع مسألة هاري وميغان ومشاعرهما تجاه العائلة الملكية.

وإضافة إلى أن  ITV كانت واحدة من القنوات التي نشرت مقابلة هاري وميغان مع أوبرا وينفري، فإن برادبي كان مذيع الفيلم الوثائقي الذي تم تصويره في جنوب إفريقيا عام 2019، والذي ظهرت فيه ميغان وأثارت الجدل بكلامها، إذ قالت في أحد الأجزاء مشيرة للعائلة الملكية: “لم يسأل الكثير من الأشخاص ما إذا كنت بخير. ما مررنا به وراء الكواليس، كان عصيباً حقاً”.

كما تناول هاري علاقته مع ويليام آنذاك في نفس الفيلم، إذ أكد خلافهما علناً مصرحاً أنه وويليام يسلكان دربين مختلفين. وثمة إعتقاد أن برادبي لعب دوراً أساسياً في حصول ITV على حقوق بث مقابلة أوبرا المثيرة مع الثنائي، وأنه كان المرشد لميغان في كيفية تفاعلها مع انتقاد بيرس مورغان لها في برنامج “غود مورنينج بريطانيا”، الأمر الذي أدى لاستقالته من البرنامج.

وتشير المصدر إلى أن ويليام كان مقرباً للغاية من برادبي لدرجة اختاره خصيصاً لإجراء مقابلة حصرية معه وكيت في نوفمبر 2010، كما حضر زفافهما في العام التالي في كنيسة وستمنستر في لندن.

لكن برادبي كان مقرباً أيضاً من الأمير هاري، إذ حضر زفافه، وتم توطيد علاقة المذيع مع الأميرين خلال فترة عمله كمراسل ITV الملكي.

هذا وامتنع كل من قصر كينغستون ومتحدثة باسم قناة ITV عن التعليق.

Loading...
إلى الأعلى