وائل جسار: انتظروا “ولا في الأحلام”

وائل جسار: انتظروا “ولا في الأحلام”

متابعة بتجـــــــــــرد: وقف النجم اللبناني وائل جسار منذ أيامٍ قليلة على خشبة مسرح النافورة في دار الأوبرا المصرية، وشارك في واحدٍ من أهم الفعاليات الفنية العربية.

وفي لقاءٍ خاص مع مجلة “روتانا”، أعرب الفنان اللبناني عن “سعادته الكبيرة بإحياء هذا الحفل الغنائي، الذي كان جزءاً من مهرجان الموسيقى العربية التاسع والعشرين”.

وقال النجم وائل جسار في تصريحه لموقع روتانا: “أنا فخور بمشاركتي في مهرجانٍ ضخم مثل الموسيقى العربية في دار الأوبرا العريقة”.

وأضاف أنه يشعر بالفخر أيضاً للوقوف أمام الجمهور المصري. وأرجع السبب في ذلك إلى اعتباره أن “مصر هي بلدي الثاني، وهي البلد الذي انطلقت ونجحت فيه، وأتمنى من الله أن يحفظها من كل سوء”.

وكان جسار نجم اليوم الثامن من أمسيات الدورة التاسعة والعشرين من المهرجان، الذي شهد تفاعلاً كبيراً من الحضور. وقد نفدت التذاكر قبل أيامٍ من موعد الحفل، الذي كان مميزاً بأجوائه.

وحصل موقف طريف مع جسار خلال الحفل إذ نسي بعض كلمات أغنيةٍ كان يؤديها، لكنه تعامل مع الموقف بطريقةٍ مرحة، فقال للجمهور إن “الحق على كورونا”، وسألهم: “هي كورونا بتنسّي ولا أنا كده طبيعي؟”.

وكشف النجم اللبناني في حديثه لمجلة “روتانا”، عن استعداده لطرح أغنيةٍ جديدة تحمل عنوان “ولا في الأحلام”. وأوضح أنها “من كلمات الشاعر أحمد قطوط، ألحان المطرب الشاب أحمد زعيم، والتوزيع الموسيقي لشريف منصور”، وأضاف أنه “سيتم تصويرها وطرحها على طريقة الفيديو كليب”، متمنياً أن تنال إعجاب الجمهور.

وتطرق إلى موضوع الأغاني المنفردة، فاعتبر أن “هذا العصر هو عصر الأغاني السنغل”، وأكد أنه “لا يمانع فكرة طرح ألبوم، ولكن ليس في هذا التوقيت، بسبب الظروف الحالية”.

يشار إلى أن آخر أعمال النجم وائل جسار كانت أغنية “ما تغيبش ثواني”، التي حققت نحو 7 ملايين مشاهدة على “يوتيوب”، وهي من كلمات خالد تاج الدين، ألحان وليد سعد، التوزيع الموسيقي لوليد شراقي، والميكس والماسترينغ لمحمود عزت.

Loading...
إلى الأعلى