أخبار عاجلة
إيميليا كلارك: أتجنب الغرور بتجاهل “سوشيال ميديا”

إيميليا كلارك: أتجنب الغرور بتجاهل “سوشيال ميديا”

متابعة بتجـــــــــرد: اعترفت نجمة لعبة العروش إيميليا كلارك بأنها لا تبحث عن أخبارها في مواقع التواصل الاجتماعي وتخاصمها، وتحاول أن تتعامل مع الشهرة بشكل صحي، على حد قولها.

وقالت في مقابلة نشرتها صحيفة “ديلي ميل” أنها تعلمت منذ بداية عملها في المسلسل ونجاحها ألا تقرأ ما يكتب عنها من مديح وإعجاب، حتى لا تصاب بالغرور، الذي تعتبره وصفة للفشل.

وأشارت إيميليا البالغة 33 عاماً إلى أنها تعلمت من محنة مرضها ألا تضغط على نفسها أو تعطي آذاناً صاغية لعبارات الانتقاد أو الإعجاب، حتى لا تؤثر على تقييمها الذاتي لنفسها، وسعيها نحو مزيد من النجاح في عملها.

وأصيبت النجمة الشابة بنزيف في المخ عام 2011، تزامن مع نجاح أول أجزاء مسلسلها “لعبة العروش” ونتجت عنه حالة نسيان مؤقت، حتى إنها كانت لا تستطيع تذكر اسمها، قبل أن تتعافى بعد علاج استمر عامين.

وكانت مجلة “تايم” قد اختارت كلارك في قائمة أكثر 100 شخصية نفوذاً بالعالم في العام الماضي.

وتعكف النجمة الأمريكية حالياً على قراءة عدة سيناريوهات سينمائية، ومن المقرر أن تبدأ تصوير أحدها قبل منتصف العام.

وكانت كلارك قد مثلت فيلمين العام الماضي أولهما “فوق الشبهات” ويحكي قصة محقق في مكتب التحقيقات الفيدرالية يعين في مدينة صغيرة ويجد نفسه متورطاً في علاقة ملتبسة غامضة مع امرأة شابة.

ويدور الفيلم الآخر “الكريسماس الأخير” حول قصة حب من النظرة الأولى تربط عاملة في محل للهدايا مع أحد العملاء.

Loading...
إلى الأعلى