بعد حوادث خطف الفتيات.. حسن الرداد يهاجم شركات نقل الركاب: “ما خفي كان أعظم”

بعد حوادث خطف الفتيات.. حسن الرداد يهاجم شركات نقل الركاب: “ما خفي كان أعظم”

متابعة بتجــرد: شنّ الفنان حسن الرداد هجوماً حاداً على شركة لنقل الركاب في مصر، بعد تكرار حوادث خطف الفتيات والاعتداء عليهن، وآخرها واقعة فتاة مدينة نصر، التي تعرضت للخطف ومحاولة الاغتصاب من سائق الشركة، أثناء استقلالها السيارة معه، مناشداً بضرورة تشديد الرقابة على الشركة والعاملين فيها.

وكتب الرداد منشوراً عبر حسابه الشخصي في موقع “فيسبوك” جاء فيه: “يجب التحقيق والتصدي لشركة “أوبر”، على محاولات الخطف والإرهاب، لكثير من مستخدمي هذا التطبيق، أين الكشف عن المخدرات لكل السائقين”. وتابع: “أعرف كذا حالة لسائقين “أوبر” طلبوا من الركاب إلغاء الرحلة قبل بدايتها، لماذا؟ وكتير من “أوبر” يقولك إديني فلوس كاش بالرغم من ربط الإبليكشن بكروت الفيزا، أرجو اتخاذ إجراءات صارمة قبل ما تروح أرواح ثانية، بسبب “أوبر” واحدة ماتت والثانية تعرضت لمحاولة اغتصاب وما خفي كان أعظم”.

وكان عدد من الفنانين قد شنّوا هجوماً على الشركة بعد الحادث الأخير، خاصة أنه ليس الأول في الشركة، حيث علّقت الفنانة عبير صبري على تلك الواقعة، مناشدةً بضرورة تشديد الرقابة على شركة “أوبر” والعاملين فيها، وأطلقت من خلال صفحتها في موقع “فيسبوك”، مبادرة لإلغاء التطبيق الخاص بالشركة قائلةً: “أنا كتبت البوست ده وعاوزه نعمل حملة عشان مقاطعة “أوبر”، أرجو إنك تساعديني في نشر البوست بتاعي وطلبي إن البنات في مصر تعمل حملة لإلغاء الأبليكيشن ده لأنه أصبح خطر علينا كلنا وممكن أي بنت وست فينا تتعرض لنفس مصير حبيبة والبنت بتاعت النهاردة وغيرها”.

إلى الأعلى