نيللي كريم عضو لجنة تحكيم “مهرجان البحر الأحمر السينمائي”

نيللي كريم عضو لجنة تحكيم “مهرجان البحر الأحمر السينمائي”

متابعة بتجــرد: تجري التحضيرات على قدم وساق في مدينة جدة الساحلية، لإنطلاق الدورة الثانية من “مهرجان البحر الأحمر السينمائي” خلال الفترة ما بين 1 و10 ديسمبر المقبل.

واختارت إدارة المهرجان، المخرج والمنتج والكاتب العالمي أوليفر ستون، رئيساً للجنة تحكيم “مسابقة البحر الأحمر للأفلام الطويلة”، بالنظر لسيرته المهنية البارزة طيلة نصف قرن، حاز خلال مسيرته الحافلة على أول جائزة أوسكار لأفضل سيناريو مقتبس عن فيلم “قطار منتصف الليل” عام 1978، كما حاز على جائزة أفضل مخرج عن فيلميّ، “فصيلة” 1986، “وُلِد في الرابع من يوليو” 1989، إضافة إلى إخراجه مجموعة من روائع السينما العالمية، مثل، “وول ستريت” 1987، “جيه إف كي” 1991، “نيكسون” 1995، “دبليو” 2008، و”الهمج” 2012، “سنودن” 2016، وفيلم “الوجه ذو الندبة” مع المخرج براين دي بالما، الذي يُعدّ أحد أشهر الأفلام في تاريخ السينما.

وينضم إلى رئيس لجنية التحكيم كل من: النجمة المصرية نيللي كريم، والمخرجة التونسية كوثر بن هنية، والمخرج الجورجي الشهير ليفان كوغواشفيلي، والفنان الفلسطيني علي سليمان.

وتضم لجنة تحكيم “مسابقة الأفلام الروائية القصيرة” كل من: المخرجة جوانا حاجي توما، والكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين، والفنان النيجيري أوزي أغو. 

كما ضمت لجنة تحكيم “مسابقة البحر الأحمر للسينما التفاعلية”، المخرجة المصرية مي عبدالله، والفنانة البنغالية نعيمة كريم، وآنا برزيزينسكا، وهي مُبرمجة أفلام في “مهرجان تريبيكا السينمائي”. 

وقال الرئيس التنفيذي لِمؤسسة “مهرجان البحر الأحمر السينمائي”، محمد التركي، أن المهرجان يتطلع مع نجوم لجان التحكيم لمشاهدة العروض الاستثنائية التي تم اختيارها، والتي تعكس قمة الإنجازات الإبداعية من العالم العربي وآسيا وأفريقيا. وأضاف: “أنا متأكد من أن مهمة اختيار الفائزين لن تكون سهلة، لكن بالتأكيد ستكون عملية ممتعة”. 

وتتطلّع فعاليات مهرجان البحر الأحمر للأفلام القصيرة والطويلة لاحتضان أفضل الأعمال الإبداعية المتنوعة من صناع الأفلام ضمن المنطقة العربية وآسيا وأفريقيا، وتنطوي قائمة الأفلام على 15 فيلماً طويلاً و26 فيلماً قصيراً، وتضم أكثر الأعمال تميزاً وإثارة خلال العام، مع تتويج الفائزين في كل مسابقة من قبل لجان تحكيم مرموقة.

إلى الأعلى