أخبار عاجلة
حسين الجسمي يشدو في حب الإمارات بين دبي والشارقة ويتألق بحضور الآلاف

حسين الجسمي يشدو في حب الإمارات بين دبي والشارقة ويتألق بحضور الآلاف

متابعة بتجــرد: أحيا النجم الإماراتي حسين الجسمي حفلين غنائيين بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين، الحفل الأوّل في حديقة البرج بدبي، والحفل الثاني على مسرح المجاز في الشارقة، حيث أمضى الجمهور في الحفلين وقتًا رائعًا على وقع أغنياته التي ترافقت مع عزف حي لفرقته الموسيقية.

وكانت إطلالة الفنان حسن الجسمي مسك الختام في حديقة البرج بدبي، حيث افتتحت الحفل الفنانة داليا مبارك، ومن بعدها الفنانة ديانا حداد، واستهلّها الجسمي بالترحيب بالجمهور وتهنئة الحضور ومن يتابعونه من خلف الشاشات، بعيد الاتحاد الخمسين. وقال: “الطموح سيبقى بلا مستحيل.. وكلنا أمل وحب وسعادة بهذا الوطن وكل من يعيش على أرضه.. تهانينا لقيادتنا الرشيدة ولشيوخنا ولشعبنا بالعيد الوطني لقيام الاتحاد”.

وعلى مسرح المجاز في الشارقة لم تختلف الأجواء، إذ أشعل حسين الجسمي المكان فور صعوده إلى المسرح، فرحب به الجمهور بالتصفيق والهتاف، وكانت أمسية رائعة في حب دولة الإمارات.

وقدّم الجسمي بين دبي والشارقة أغنيته الجديدة “تهنئة”، من أشعار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، “رعاه الله”، وتقول كلماتها: “كل عام وشعبنا في ألف خير.. والوطن في بهجته في كل عام.. وأهلنا من الكبير إلى الصغير.. في سرور وفي سعادة وفي سلام”، ليتنقل بعدها بين مجموعة من أغنياته وسط تفاعل كبير من الجمهور في الحفلين.

وتحدّث حسين الجسمي على هامش حفله بدبي عن فرحته الكبيرة بدولته والقيادة الرشيدة وشيوخ الإمارات وشعبها والمقيمين على أرضها، وعبّر عن فخره بتمثيل الإمارات في المحافل العربية والدولية، وقال في لقاء مع وسائل الإعلام: “تطلّعاتنا من تطلّعات قيادتنا وحكامنا، ننظر إلى المستقبل دائماً بكل عزم وعمل من أجل رفع راية هذا الوطن دائماً، نحن نعيش هنا والعالم يعيش معنا على هذه الأرض الطيبة”. وأضاف: “رحم الله المؤسّسين الذين قدّموا لهذا الوطن أجمل نظرة مستقبلية وصلنا إليها اليوم بفضل الله ورعايته، ومن بعده عزّ وجلّ، حرص وعمل وجهد وتكاتف القيادة والشعب.. وطموحنا كبير ولا يزال مستمراً، والخمسون عاماً المقبلة ستشهد”.

ونشر الجسمي على صفحاته بمواقع التواصل الإجتماعي صورًا من الحفلين وعلّق قائلاً: “في حضوركم كمية جمال ومحبة لا توصف .. شكراً”، وأضاف: “رفعنا رايات الفرح ونثرنا عطور المحبة في عشق وطننا الغالي مع جمهور إمارتي الباسمة”.

وذكر الجسمي أنه يستعد بكل حماس لاستقبال العام الجديد في العاصمة أبوظبي، من خلال الحفل الذي سيحييه ليلة رأس السنة في جزيرة المارية، ويشهد عرضاً للألعاب النارية التي اشتهرت بها “المارية” على مدى السنوات الماضية.

Loading...
إلى الأعلى