أخبار عاجلة
بتجرد: إنطلاقة مدوّية لـ “فرق توقيت”، ياسين أصيب بالرصاص ومحطّ أنظار النساء

بتجرد: إنطلاقة مدوّية لـ “فرق توقيت”، ياسين أصيب بالرصاص ومحطّ أنظار النساء

مع إنطلاق شهر رمضان الكريم، بدأ مسلسل “فرق توقيت” الذي طال إنتظاره، من بطولة نجم الأجيال المصري تامر حسني وبمشاركة النجمة اللبنانية نيكول سابا، الفنانة المصرية مي سليم، النجمة شيري عادل، أحمد السعدني، ظافر العابدين والمسلسل من تأليف محمد سليمان وإخراج إسلام خيري.

وفي الحلقة الأولى، ظهر ياسين الذي يلعب دوره تامر حسني أثناء إستلامه ميراث والده بعد وفاته، وأثناء تفقدّه للحقيبة التي تحتويّ على الأموال، يدخل أحد الأشخاص منزله ويطلق عليه عدّة طلقات نارية، فتهرع والدته “ألفت” ونيكول سابا “ليلى” لأخذه الى المستشفى بعد أن فقد الكثير من الدّم وسط أجواء عاصفة. كلّ هذه الأحداث قد جرت بعد 14 شهر من الأحداث الحالية التي تدور في المسلسل.

33

وفي التوقيت الحقيقي، يغرق ياسين في النوم فتحاول والدته أولفت التي يبدو أنّها كانت على خلاف مع والده إيقاظه، ليهرع ياسين بعدها الى مكتبه للعمل، بعد أن تأخّر على عدّة مواعيد، ووسط أزمة في العمل، يدخل ليصلح الأمور، فيقترح فكرة مميّزة جداً لتطبيقها في إحدى الدعايات، وتُعجب المسؤولة بطريقة التسويق التي إعتمدها ياسين، والتي لا تستخدم الأنثى بأسلوب رخيص.

في سياق الحلقة أيصاً، تظهر الفنانة مي سليم حبيبة ياسين، التي تشعر أنّه يتهرّب منها ومشاعره غير صادقة تجاهها، فيما تطغى شخصيّة ياسين العفويّة والمرحة على الأجواء. أما ليلى، تنظّم أحد الأفراح، وتعمل في متجر لبيع الحلوى، بعد أن إنفصلت عن زوجها طارق الذي عانت معه كثيراً ما يدفعها لرفض محاولاته لإصلاح الأمور بينهما.

951

وتتابع مجريات الحلقة الثانية في إطار شبيه بالـFlashback حيث تظهر ليلى وهي في المستشفى مع أولفت، والدة ياسين، فتحاول ريهام الإتصال بـ ياسين، لتجيب ليلى وتعلمها أنّ ياسين قد تعرّض لطلق رصاص. أمّا في التوقيت الحقيقي، يظهر ياسن مع ليلى وريهام على الغذاء، ويحاول إقناع ليلى أنّ طارق قدّ تغيّر وأصبح شخص بغية الإصلاح بينهما، فتقفل ليلى الموضوع، فيما تظهر علامات الإعجاب على ريهام تجاه ياسن. هذا وينفصل ياسن عن حبيبته (مي سليم)،فتظهر والبكاء يرافقها.

مع نهاية الحلقة الأولى والثانية، لا يسعنا القول سوى أنّ إنطلاقة مسلسل “فرق توقيت” كانت مدوّية وأشعلت مواقع التواصل الإجتماع وتعليقات الجمهور الذي أثنى على أداء النجوم وخاصةً نجم الأجيال تامر حسني. فبين الضحك، المزاح، البكاء، الإثارة، التشويق والدماء، ضمن صنّاع مسلسل “فرق توقيت” نجاحاً منقطع النظير للعمل، وقد أثبت من جديد النجم تامر حسني، أنّه رقم صعب في الدراما كما في الغناء والسينما فيحطّم الأرقام ونسب المشاهدة لتفوق ويتربع على عرش المركز الأوّل.

tamerr

Loading...
إلى الأعلى