أخبار عاجلة
السيّدة ماجدة الرومي: الحرب اللبنانية سرقت سنوات من عمري الفني

السيّدة ماجدة الرومي: الحرب اللبنانية سرقت سنوات من عمري الفني

خلال حوارها في برنامج “معكم” للإعلامية منى الشاذلي، عبر فضائية ”cbc two”، مساء أمس الأربعاء، صرّحت السيدة ماجدة الرومي إن الموت لا يخيفها، لكن حرب لبنان الأهلية سرقت العديد من سنوات عمرها الفني، وكذلك فرص كانت ستكون جيدة في الفن. وأضافت: ”في حرب لبنان كنا نجلس في المنزل جميعاً أو نبدأ العمل، وبدأت العمل في مشاركة فيلم الإبن البار مع يوسف شاهين أثناء الحرب اللبنانية”.

1538801_10152307493116346_340457576_nوتعليقاً على فيلم ”الإبن البار” بكت الرومي وقالت: ”هذا الفيلم يذكرني بالعديد من الذكريات، والكثير من الأشخاص خسروا حياتهم في الحرب اللبنانية، وأنا طول عمري لا أفهم في السياسة، لكن أنا إنسانياً ووطنياً أقول لأي أحد يوجه بندقيته لصدر عسكري في الجيش أو جندي يا بطل بدل ما توجهها لخيك روح وجهها للعدو الاسرائيلي يمكن كنت رجعت حق فلسطين، وعيب على شرفك تقتله وعم بيصلي وربك قال أنصر أخاك ظالماً كان أو مظلوماً فالحروب ليست ألعاب في أيدي الناس ولكن تأكل سنين وتؤدي إلى خراب”.

وتابعت: الماجدة: ”يا بطل يا للي بتفجر حالك في لبنان شو إستفدت وشو رضيت ربك لما قتلت الناس على الطريق، ولا في تونس حينما تقتل هناك بإسم ربنا، أو بالعراق لكن الحق إن ربنا رب الرحمة”.

Loading...
إلى الأعلى