ناعومى كامبل: لون بشرتي غيّر حياتي المهنيّة

ناعومى كامبل: لون بشرتي غيّر حياتي المهنيّة

أكدت عارضة الأزياء العالمية ناعومي كامبل البالغة من العمر 43 عاماً لمجلة shape، أن لون بشرتها كان السبب الرئيسي في تغيير حياتها المهنية، موضحة أنها تعلم جيداً كيف تحدد هدفها وتصر على تنفيذه مهما كانت صعوبته.

من جهة أخرى، أكدت كامبل أنها تسعى بكل قوتها إلى أن تتوقف عن التدخين، لكنها تجد صعوبة كبيرة في ذلك. يذكر أن ناعومى كامبل تعد من أغنى وأشهر عارضات الأزياء حول العالم، بدأت حياتها كعارضة أزياء فى فترة الثمانينات، حيث تعاونت مع كبرى دور الأزياء الشهيرة مثل “شانيل وفيرزاتشى”.

Loading...
إلى الأعلى