خاص – ميريام فارس ومالوما ونيكي ميناج يحولون المونديال الى عرس فني كروي بثلاث لغات

خاص – ميريام فارس ومالوما ونيكي ميناج يحولون المونديال الى عرس فني كروي بثلاث لغات

متابعة بتجــرد: وجّه الفنانان القطريان غانم المفتاح، سفير بطولة كأس العالم، والفنانة القطرية دانا الفردان رسالة “تدعو إلى الحوار حول التنوع والشمولية”، خلال الحفل الافتتاحي لبطولة كأس العالم التي تقام في قطر.

وذكر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في بيان قبل المباراة الافتتاحية التي جمعت بين قطر والإكوادور: “موضوع حفل الافتتاح يتمحور حول التقارب بين كل البشر، والتغلب على الفوارق عبر الانسانية، والاحترام والشمولية. كرة القدم تسمح لنا أن نتجمع كقبيلة واحدة والكرة الأرضية هي الخيمة التي نعيش فيها كلنا”.

وشهد حفل الافتتاح أيضا مشاركة مغني البوب الكوري الجنوبي جونج كوك عضو فريق “بي.تي.اس” والمغني القطري فهد الكبيسي، حيث قاما بتقديم أغنية “دريمرز” (حالمون)، وهي جزء من الألبوم الرسمي لمونديال قطر.

واستطاع أحدث إصدار موسيقي رسمي خاص بكأس العالم قطر 2022، أن يحول شارة الافتتاح الى عرس فني كروي عالمي الصبغة.

واعتمد الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” الأغنية المُنفردة الجماهيرية الجديدة “Tukoh Taka”، التي جمعت النجوم العالميين ميريام فارس ونيكي ميناج ومالوما، كما أنها اعتمدت كأوّل أغنية رسمية لمهرجان فيفا الرسمي للمُشجعين.

وقد عبّرت النجمة اللبنانيّة ميريام فارس عن سعادتها وفخرها باختيارها من قبل الفيفا و”يونيفرسال آرابيك ميوزيك” المُمثّلة بالمُنتج العالمي وسيم صليبي و”ريبوبليك ريكورد” لأداء أغنية “توكو تاكا”.

وأضافت: “كان لي شرف المُشاركة في تأليف وتوزيع هذه الأغنية، أضف إلى تصميم اللوحات الراقصة الخاصة بها، مما زاد من شغفي. كما أن العمل مع إثنين من النجوم العالميين الذين أفضل، وهما نيكي ميناج ومالوما، زاد من حماسي. أتمنّى حقاً أن تنقل الأغنية الثقافة الشرقية والموسيقى العربية إلى العالم بأسره”.

وأعرب نجم البوب الكولومبي مالوما عن فرحه بهذا التعاون الفريد. وقال: “أنا بغاية السعادة لمُشاركتي في الأغنية الرسميّة الخاصة بكأس العالم، لطالما حلمت بفرصة كهذه! فتمثيل الموسيقى اللاتينية في أغنية عالمية إلى جانب فنانين رائعين يُغنّون باللغتين الإنكليزية والعربية يرتقي بثقافتنا إلى مُستوى آخر”.

أمّا المُنتج الموسيقي العالمي وسيم صليبي، فقال: “أردنا طرح أغنية تحتفي بالوحدة والثقافة والتنوع على المُستوى العالمي. وأتوّجه بشكر خاص لنيكي ميناج ومالوما وميريام فارس لإضفاء الهوية والثقافة والموهبة الخاصة بكل منهم على كافة أجزاء الأغنية، وشكراً للفيفا على الثقة التي منحتنا إياها. يلا سوا”.

تجدر الإشارة إلى أن الأغنية تجمع ثلاثة نجوم من حول العالم وتدخل تاريخ الموسيقى لكونها “أوّل أغنية خاصة بكأس العالم تجمع اللغات الإنكليزية والإسبانية والعربية، وتمت تأديتها مُباشرة على المسرح لأول مرة، خلال افتتاح مهرجان فيفا الرسمي للمُشجّعين في الدوحة، مع ميريام فارس ومالوما.

إلى الأعلى