أخبار عاجلة
كايلي جنير تعترف: لهذا السبب لجأت إلى عمليات التجميل

كايلي جنير تعترف: لهذا السبب لجأت إلى عمليات التجميل

متابعة بتجــرد: اعترفت كايلي جنير (23 عاماً) بأنها قررت الحصول على حشوات للشفاه بعد انتقاد أحدهم لمهاراتها في التقبيل.

واعترفت الأخيرة بالدافع وراء قرارها خلال حلقة خاصة من برنامج Keeping Up with the Kardashians، التي تم بثها ليلة الخميس عبر قناة “إي” الأميركية.

واستذكرت جنير في حديثها مع المضيف آندي كوهين: “بدأ حبي للماكياج بسبب انعدام ثقتي بنفسي بسبب حجم شفتي، ولم أفكر في الأمر أبداً حتى تلقيت إحدى قبلاتي الأولى”. 

تذكرت: “قال لي أحد الشبان يا إلهي، أنت تقبّلين بشكلٍ جيد، لكن شفتيك صغيرتان جداً، أو شيء من هذا القبيل. لم أتقبّل تعليقة أبداً، لأنّ عندما يقول شخص تحبه ذلك قد يؤثّر بك كثيراً. لم أعد أشعر بأنني مرغوبة أو جميلة.أردت فقط شفاه أكبر”.  

وتابعت كايلي التي بدأت في تجربة استخدام حشوات الشفاه للمرة الأولى عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها: “كنت أحاول أن أبرز شفتي بقلم تحديد الشفاه فقط لأوهم الآخرين بأنها باتت أكبر. ثم أخيراً لاحظت أنّ قلم تحديد الشفاه هذا لا يكفي وانتهى بي الأمر بحقن الحشوات”.

بالإضافة إلى تكبير شفتيها، اعترفت كايلي بتجربة حشوات الوجه أيضاً. بدأ مظهر كايلي يبدو مختلفاً للمرة الأولى في عام 2014، عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها لكنها لم تعترف بأنها كبّرت شفتيها إلا بعد عام.

في عام 2015، عندما كانت تبلغ من العمر 18 عاماً، بدا شكل وجهها مختلفاً، بسبب حقن الفيلر، حيث يظن بعض جراحي التجميل أيضاً أنها أجرت عملية تجميل لأنفها، وهو ما نفته كايلي. كما اتُهمت أيضاً بتكبير صدرها وشفط الدهون، لكنها أصرت دائماً على أن تحسيناتها التجميلية توقفت عند الفيلر.

Loading...
إلى الأعلى