أخبار عاجلة
بالفيديو: تامر حسني عنوان النجاح ومثال التواضع في رحلة صعود أسطورة القرن

بالفيديو: تامر حسني عنوان النجاح ومثال التواضع في رحلة صعود أسطورة القرن

عرضت قناة MBC مصر الحلقة الثالثة من برنامج “رحلة صعود” الذي كرّمت من خلاله نجم الجيل تامر حسني عن مشوار عشر سنوات حقّق فيها إنجازات كبيرة وتسلّم جوائز عالمية عديدة، وتخطّت جماهيرته الوطن العربي مفترشةً العالم بأسره. وقد إنطلقت الحلقة بالتحدّث عن النجم المصري محمد منير، الذي عبّر تامر عن حبّه وتقديره الكبير له، وأكّد أنّه مدرسة كبيرة في الفنّ، كما وعرض مقطع فيديو يظهر فيه حسني وهو يغنّي مع منير. كما وعبّر تامر عن إعجابه بفكرة الغناء الـTrio، معتبراً أنه يحبّ مشاهدة الفنانين والنجوم مجتمعين لأن الجمهور يحتاج إلى ذلك فهم يبعثون الفرح في قلوب الناس. وقدّم تامر بعدها أغنية “يا سلام عليك” للفناء عامر منيب رحمه الله، الذي أكّد حسني أنّه يحبّه كثيراً، كما وقدّم أغنية للفنان محمد محي “أنت بتحبي الزعل”.

وفي سؤال مقدّة “رحلة صعون” ألين وطفة لتامر حول مساهمته في إكتشاف جنات، ذكر أنّه حصل موقع حيث كان يتّجه لتصوير أحد أفلمه، وسمعها على الراديو وهي تغنّي وتقول أنها وصلت إلى مرحلة اليأس وتريد العودة الى وطنها، فإتصّل تامر بأحد المنتجين لمساعدتها وهذه كانت بداية مشوارها. كما وأكّد أنه يحب برامج إكتشاف المواهب لأنها ممتعة وتشكل عامل تسلية للناس فتحقق نسبة مشاهدة عالية، لكنه أكّد أنّه يرفض مشاركته بها كعضو في لجنة حكم، بإعتباره أنه لا يستطبع أن يحطم طموح أي شخص بكلمة.

بعدها عرض فيديو خاص ظهر فيه تامر حسني مع نجوم أراب آيدول في موسمه الأوّل دنيا بطمة، كارمن سليمان ويوسف عرفات، الذين أكّدوا بدورهم أن تامر شكل دعم كبير لهم فقدّم في التقرير أغنية مشتركة معهم في أوقات وأجواء الجميلة. هذا وأكّد تامر أنّه يسعى دئماً لدعم المواهب الجديدة ومساعدتها للوصول، كما حصل مع عدد كبير من الشعراء، الملحنّين الفنانين وغيرهم، وذكر المخرج مخرج محمد سامي الذي تعاون معه في مسلسل “آدم”، وإصراره عليه رغم رفض الشركة المنتجة، لأنه لم يكن معروف أو مشهور. وفي فيديو مصوّر، تحدّث محمد سامي عن مسلسل “آدم” وأكّد أن تامر وتعاونه معه كان الداعم الأكبر له، حتى أنّه إشترى له كاميرا ثالثة، لأن شركة الإنتاج دفعت ثمن كميراتين فقط.

وفي تقرير مصوّر، تحدّث منظّم الحفلات وليد منصور عن دعم تامر الكبير له وسعيه دائماً لمساعدته. كما وعرض تقرير عن حفلات تامر في مختلف أنحاء العالم العربي والغربيّ والنجاح الهستيري الغير مسبوق الذي يحققّه في كل بقعة على الكرة الأرضية. وتحدّث تامر عن أحدث موهبتين قام بدعمهما “أحمد وإسماعيل” الذين قاما بزيارته في منزله وعرضا موهبتيهما عليه، وأصرّ تامر على حضورهما معه في هذه الحلقة، حيث أن واحد منهما كفيف، والثاني قام بالغناء بمشاركته.

وفي تقرير خاص، قام تامر بزيارة الطلاب والأطفال في المدرسة فعاد إلى شريط ذكرياته ولحظات الطفولة التي كان يعيشها. كما وأكّد أنّه شارك قبل الغناء لمدّة سبع سنوات في لعب كرة القدم مع النادي الأهلي وسنتين مع الزمالك، وذلك بسبب حبّه وحلمه القديم بأن يكون لاعب كرة، إلاّ أن الفريقين إستغنيا عن خدماته في وقت لاحق. وذكر تامر أنه غنى للكابتن صلاح الدين في يوم إعتزاله، وإختتم الحلقة بأغنية “يا بنت الإيه” مباشرةً على المسرح.

وتستمر رحلة الصعود مع نجم الأجيال المصريّ تامر حسني، حيث يتعرّف الجمهور العربي وفي كلّ حلقة عن جانب مميّز وخاص في شخصيّته، فتامر الفنان والأخلاق يتذكر دائماً بداياته والصعوبات التي واجهها في إنطلاقته فلا ينسى المواهب الجديدة والواعدة ويقوم بمجهود خاص لدعمها وإيصالها إلى الجمهور.

تامر حسني نجم ينحني الطموح أمام إرادته فهو الفنان الذي غيّر معالم النجومية ليس بوصوله إلى حيث لم يسبقه غيره من نجوم الوطن العربي فحسب لا بل بشخصيته وأسلوبه، حيث أن الشهرة الكبيرة التي كسبها على مستوى عالمي لم تغيّره وبقي محافظاً على تواضعه على مدار السنوات.

Loading...
إلى الأعلى