أخبار عاجلة
بعد سنة على إصداره “أسعد واحدة” يبقى الألبوم الحدث وإليسا الرقم الأصعب

بعد سنة على إصداره “أسعد واحدة” يبقى الألبوم الحدث وإليسا الرقم الأصعب

مرّ عام على إصدار النجمة اللبنانية إليسا لألبوم “أسعد واحدة” الذي شكل منذ صدوره وحتى اليوم حدثاً يستقطب إليه الملايين، فكان الإنقلاب على النجاح عنواناً عريضاً على صفحات أهم الصحف والمجلاّت وإعصاراً جماهرياً حطّم الأرقام الصعبة وتخطى المتعارف عليه في عالم الموسيقى العربية.

إلى جانب المبيعات العالية التي حققها العمل في كافة الدّول العربية حيث تربّع على عرش المركز الأوّل لأشهر طويلة ولازال حتى اليوم يتربّص بالمراكز الأولى رغم زحمت الإصدارات لهذا العام، تخطت أغنيات ألبوم “أسعد واحدة” الثلاثة عشر الملايين من المشاهدين والمستمعين عبر موقع Youtube العالمي، في ظاهرة لم يحققها أي ألبوم غنائي عربي قبله.

elissa2

إلاّ أن إليسا أبت أن يقتصر نجاح وإنتشار هذا العمل فقط على الأغنيات والألبوم بل أرادته إجتياحاً كاملاً لمفاهيم النجاح فكان فيديو كليب “أسعد واحدة” إبداعاً غيّر مقاييس الصورة وقلب الشاشة رأساً على عقب حتى خجل التألق من الظهور جنبه فنشطت بعده الإصدارات على شبكة الإنترنت بعد أن كان السبّاق في هذا المجال.

الوقوف اليوم عند هذا العمل يترافق مع فوز أغنية “أسعد واحدة” كأفضل أغنية عربية من قبل لجنة الموريكس دور التي إختارتها بالإشتراك مع الجمهر لتتوج عربياً على كافة الأعمال الأخرى ومع بدأ العد العكسي لصدور ثاني فيديو كليب من الألبوم لأغنية “تعبت منك” الذي من المتوقع أن يتوج “أسعد واحدة” بنجاح جديد.

elissa1

كل تلك العوامل جعلت هذا اليوم مميزاً لملايين من القلوب التي تنبض وتهتف بإسم إجتمع حوله الكبير والصغير وحول صوت بكت على أوتار إحساسه كل القلوب العاشقة، فمبروك إليسا أنت اليوم تحصدين ثمرة ما زرعت طيلة الأعوام الماضية ومبروك لجمهور الإليسياويين ولنا نجمة عربية كسرت جدران العالمية فقط بنجاحها الذي تخطى حدود الدّول والقارات بإنجازاته.

Loading...
إلى الأعلى