أخبار عاجلة
متابعة بتجرد: هل يكون أقرب المقرّبين من تامر حسني من أطلق النار عليه في “فرق توقيت”؟

متابعة بتجرد: هل يكون أقرب المقرّبين من تامر حسني من أطلق النار عليه في “فرق توقيت”؟

في الحلقة الثالثة عشر من مسلسل “فرق توقيت” بطولة نجم الأجيال تامر حسني، يزور المحقّق المستشفى، ويطرح على ياسين مجموعة من الأسئلة، منها عن سبب وجود (سنسال) ريهام في سيارة زوجته ليلى، وغيرها حول سميح لكن يصعب عليه الإجابة بسبب حالته الصحية. كما ويزور ياسين ياسر ووالدته ألفت، ويعتذر الأخير منه ويتمنّى له الشفاء العاجل.

من جهتها ندى تتواجد مع إبنة ليلى التي تبحث في أغراضها والألوان وتعثر على مسدس ت لاحظ وجوده والدتها أيضاً، وبعد وصول ليلى الى المنزل، تصارحها والدتها وتعاتبها على ذلك بإعتبارها أن ليلى لها علاقة بإطلاق النار على ياسين، فتسرد لها الأخيرة قصّة هذا المسدس وأنه لـ ياسر شقيق ياسين ولم تستطع حتى اللّحظة إعادته له. وضمن أحداث العمل تخبر ليلى ياسين أنّها تفكّر جدّياً بالعودة الى طارق، بعد أن لاحظت تغيّره وبعد أن ساعدها في دفع ضرائب متجرها، فيشجّعها ياسين على هذه الخطوة، التي ستعيد لها عائلتها، وستسمح لإبنتها بعيش طفولتها في عائلة محترمة.

tamer

من جانب آخر، تعيد ليلى المسدس الى ياسر بعد أن كانت قد أخذته لحمايته وحماية ياسين، وتطلب منه أن يأخذه خوفاً من تحقيق الشرطة، كما وتطلب منه إعلامها بأي جديد عن ياسين بعد أن خرج من المستشفى. هذا وتُخبر ليلى طارق عن قرارها بعودتها إليه، فيعبر عن سعادتها بذلك ويقرّر الإحتفال معها ومع إبنتهما، وفي لحظة إنفعال يقع منه كيس صغير يحتوي على المخدّرات ما يخيّب ظنّ ليلى. وفي نهاية الحلقة، يتصل رجال المحقق به لإخباره أنّ ياسين عاد الى المكتب.

مسلسل “فرق توقيت” من بطولة نجم الأجيال المصري تامر حسني وبمشاركة النجمة اللبنانية نيكول سابا، الفنانة المصرية مي سليم، النجمة شيري عادل، أحمد السعدني، ظافر العابدين والمسلسل من تأليف محمد سليمان وإخراج إسلام خيري.

Loading...
إلى الأعلى