أخبار عاجلة
القارئ إن كتب: عمرك صار سنتين يا أسعد وحدة .. النجاح يليق بك‎‎

القارئ إن كتب: عمرك صار سنتين يا أسعد وحدة .. النجاح يليق بك‎‎

حديديّة ورقيقة، جريئة وخجولة، ذكيّة لا تستعرض ذكاءها، حسّاسة وفخورة بإحساسها، جديّة تتمتّع بصفات قائدة، لكنّها مرحة ومتواضعة هي نجمة إستثنائية ساحرة , مزيج من الأصالة والعاطفة والاحساس في صوتها اضافة لما تتمتع به من من الأنوثة والجمال الشرقي ومن غيرها الذي يترجم القصص ألحانا وآهات مميزة مفعمة بالمشاعر الصادقة الانسانية.

صوت وحضور وكاريزما وذكاء وبمجرد ان تمسك المايك تترك كل مشاعرها هى التى تعبر عن الاغنية ولذلك احبها الجمهور الذي لا يحصى ولا يعد.

img_1340057270_518

إليسا .. ملكة الاحساس التي تعرف مذا تريد .. وتفعل مذا تحب ..تتكيّف مع كلّ الظروف والحالات وتتصرّف تبعاً لها ملكة المبيعات صاحبة الإختيارات والأعمال الغنائية التي لا تموت بل تستمر مع مرور الزمن  لها وحدها على مرّ السنين أسست مملكتها الخاصة التي يصعب التنازل عنها لأي كان صاحبة الأرقام التعجيزية الذي يؤكد ذلك مبيعات البومها الأخير أسعد واحدة الحاضر بقوة رغم مرور سنتين على طرحه .. ألبوم جبار الذي لايقل نجاحا عن الالبومات السابقة للديفا اليسا

 ها نحن في اليوم الخامس والعشرين من الشهر السادس نحتفل بعيد ميلاده الثاني وننتظر مولودا جديدا سيبصر النور بعد اسابيع قليلة .. البوم عملت عليه إليسا وفريق عمل كبير وحضرت له بجهد فخرج في 14 عشر أغنية يضيع المستمع في الإختيار بين أفضلها، فمن اللبناني إلى المصري وبين الرومانسي والراقص تتنوع الأعمال فتأخذك في رحلة من المشاعر والقصص التي لا تليق إلا بملكة الإحساس.

 صدر منذ سنتين ولكنه لا يزال حديث المنطقة العربية ووسائل الاعلام مازلنا نسمع اغاني هذا العمل الفريد عندما ندخل المقاهي والمطاعم او عندما نمر بمحل وفي زحمة المواصلات لا يوجد غير هذه الاغاني التي تزيح عن النفس التوتر وتعب الانتظار لا يزال مولود اليسا الثامن فنيا في سوق الكاسيت ينافس عشرات الاعمال التي صدرت خلال هذه الفترة فالالبوم فضلا عن احتلاله المراكز الاولى في الشهور الاولى من اصداره مازال يحتل المركز الحادي عشر في فيرجن بيروت و مصر ودبي يحطم ارقاما قياسية في عدد المشاهدات التي تزيد يوميا الى ان اصبحت ملايينا.

من خلال في عيونك : يينت للحاقدين والمشككين ان حب الناس لها هو حب لصوتها اذ حققت الاغنية على قناتها الخاصة والرسمية على يوتيوب قرابة اربع عشر مليونا و نصف بدون فيديو كليب فكسبت الرهان ونجحت في ايصال مشاعرها المتدفقة تجاه حبيبها فمضت تغازل كل ما تشاهده في عيونه وليس ذلك بغريب من محمد رحين الذي صاغ الكلمات والالحان ووجه من خلالها تحية إكرام إلى بلاد الشرق من ورود بغداد ونسمات هواء بيروت فإليسا فنانة خرجت بنجوميتها إلى العالمية لكنها لم تنسى شرقها وأرضها وعرقها فتغنت به مفتخرة في هذه الأغنية

أما عن أسعد وحدة : إلى جانب تصدرها قائمة الإحصائيات وتخطيها ل 10 مليون ونصف مستمع عبر موقع يوتيوب العالمي في قناتها الخاصة قبل طرح الكليب .. احتل كليب اسعد وحدة الصادر في بداية سنة 2013 الفيديو الموسيقي الاكثر مشاهدة في الشرق الاوسط وهاهو بعد ثمانية عشر شهرا يحقق المرتبة الثانية في قناة روتانا للمرئيات ب15 مليون مشاهدة وربع وتعتبر هذه الأغنية واحدة من أهم الإنجازات الموسيقية في الوطن العربي فإن قيست موسيقياً توازي إبداعات فنية بحالها، جمع من خلالها الشاعر سلامة علي والملحن محمد يحيى روعة كلام الحب واللحن الذي يفيض منه الإحساس بتوزيع شبابي راقص أبدع تميم في نسجه على صوت إليسا فتعمق الإيقاع بالإحساس

ساعات: مش كل اللي بنحبهم ح يكونوا لينا ولا كل اللي بنحبهم لايقين علينا … ممكن نلاقي اللي ياما حلمنا بيهم ويلاقونا … وما نلاقيش الحب فيهم

من أجمل الأغنيات التي تحاكي واقع الحياة التي نعيش فيها، وواقع الحب، فإليسا لا تغني أغنيات الحب الوردي فحسب، بل تعكس صورة الواقع في أغنياتها. كثر شعروا أنهم معنيين بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في هذه الأغنية وأنا واحدة منهم، فصوت إليسا تفوه بكل ما مرّ في داخلنا بعد قساوة تجربة حبّ غير ناجحة، وأخرى من طرف واحد. تميزت هذه الأغنية من حيث الكلمة الواقعية والحقيقية التي كتبها بهاء الدين محمد، كما ونجح محمد ضياء بإعطائها اللحن الذي يليق بها بإمتياز والذي كسرت من خلاله المليون الثاني عشر على موقع يوتيوت

فاكر: “فاكر يا حبيبي في يوم ما سبتني أمشي ودموعي فعيني .. يومها أنا بالذات جتلك عشان أنت اللي بتقويني وبدال ما أهدى وأرتاح وأنا جو حضنك أو تطمن عيني كده وتدفيني ألقاك إنت بتبكيني”

بهذه الكلمات عبّرالشاعر أحمد مرزوق عن جرح المرأة الذي أفاض به إحساس إليسا فحاكت مشاعر كل فتاة قد بكت الحبيب في يوم من الأيام. الأغنية تعكس نضج كبير في صوت إليسا التي تثبت مرّة بعد مرّة عن تميز وإختلاف في خامتها الصوتية ما يضعها خارج أي منافسة وفوق أي مقارنة، فهذه الموهبة التي ثقلتها مع مرور السنين ليست إلاّ إنقلاب على التكرار والتشابه السائد على الساحة الفنية والجدير بالذكر ان الاغنية حققت عشر ملايين وربع اضافة الى فوزها بافضل اغنية في العديد من الاستفتاءات الالكترونية

تعبت منك: لم اتعب من إعادة هذه الأغنية خلال سنة كاملة استمعت اليها يوميا الى ان نزل قنبلة الموسم الكليب الذي حقق اكثر من عشر ملايين مشاهدة على قناة اليسا وترأس كليبات قناة روتانا بأكثر من ستة عشر مليون عودة الى الاغنية التي حققت عشر ملايين فابسط مال يمكن ان اقوله انها رائعة من روائع الإحساس وقمّة في الشجن الذي لا يخرج صادقاً إلا بصوت ملكة الإحساس إليسا

“ليه كل همك في الدنيا تثبت بس إني مش مهمة والرأي رأيك وإني أنا جنبك  ما ليش  ولا أي كلمة وبعيش معاك صورة وخلاص”.

وهذه هي إليسا المتميزة التي لا تبحث فقط عن الأغنية الجميلة التي تليق بصوتها فحسب، بل تضع صوتها في خدمة المجتمع وقضاياه، ومنه في هذه الأغنية تهميش الرجل للمرأة ومعاملته السيئة لها فقط لأنه يعتبر حبها له ضعف

حاكت إليسا كل أنواع الوجع والألم فخرجت الأغنية رسالة إنسانية توازي جمعيات الدّفاع عن حقوق المرأة بأسرها، لأنها عبّرت وبإختصار عن المشاعر الحقيقية التي تشعر بها كل إمرأة تعاني من هذه الهمجية التي لا زالت تتفشى في مجتمعنا الذكوري

متفائلة: تبعث هذه الأغنية في نفس من يستمع إليها التفاؤل مع كل جملة، وكل نغمة موسيقية، مساحات صوت إليسا ظهرت جلية في هذه الأغنية فأعطت لها رونقاً خاصاً عبرت من خلاله عن المشاعر والأحاسيس التي تختلج في داخل المرأة. جاءت كلمات نادر عبدالله وكأنها قرائة لشخصية إليسا وتجاربها مع الحياة والحب والرجل فخرجت صادقة إلى أبعد الحدود ووصلت إلى المستمع العربي بأفضل طريقة ممكنة.

لو أقولك: أغنية شبابية راقصة من اجمل الإصدارات الإقاعية لهذا العام، لكن الذي يميز أغنيات إليسا في هذا النمط الغنائي أنها لا تتخلى عن إحساسها، بل تجعل منه قدوة للآلات الإقاعية، فلا تفرغ الأغنية من معانيها إكراماً للموسيقى بل تجعل من الموسيقى وسيلة لإيصال الكلمة الجميلة التي تولى في هذه الأغنية الشاعر هاني عبدالكريم صياغتها، ولحنها مادين على توزيع تميم.

كرهتك أنا: الأغنية اللبنانية الأقوى في الألبوم بحيث حملت عبق إليسا من بدايتها حتى نهايتها، فقد جعلت إليسا من بساطة الكلمة وعذوبة اللحن مملكة خاصة بها، فلطفت الجرح وسهلت الكره الذي عبرت عنه من كثرة الحبّ.

ومن أجمل مشاعر الحب والكره التي تغنت بها إليسا في هذه الأغنية: “علمتني كيف الكره بيكون حرّمتني صدّق بعمري عيون ضيعتني يا ريت ما عرفتك شجعتني عالدنيي قلت قويت سمعتني أحلى حكي ومشيت ودعتني ويا ريت ما شفتك”.

الإختلاف في هذه الأغنية أنها وبقدر رومانسيتها، تلاعب أحمد ماضي باللحن فيها فأدخل إلى جانب الكلاسيكي النغمة السريعة مأعطى الأغنية تقطيع موسيقي فريد ميّزها عن غيرها من أغنيات إليسا الرومانسية، فأعطت بصوتها هويّة جديدة لهذا النوع من الأغنيات.

رحتله: أبدع نادر عبدالله في وضع الكلمات الالحان ليكونا متناسقين على كل تفصيل صغير في صوت إليسا، فإنحنى الإبداع أمام أدائها المتميز مرّة جديدة في هذه الأغنية. فقد خطفت كل ما يخالج مشاعري في هذه الأغنية التي تنهمر لمعانيها الكبيرة الدموع من دون أي إستئذان.

أغمرني: ثلاثي حين إجتمع في الألبوم السابق أحدث زوبعة في عالم الإحساس، وكانت أغنية وبيستحي التي تغذت منها مشاعر الحب فإنسكبت وأفاضت قلوبنا إحساساً. وها هي إليسا من جديد تغني شعر الرائعة سهام الشعشاع التي تنتقي من أبجاديات الرومنسية أجمل الكلمات، ولحن محمد رحيم الذي ترك بصمته في الأغنية من حيث تمتمة اللحن بخامة صوته الجميل فحرق فينا الآه التي تفوها بها.

هيلف ويرجعلي: أغنية مصرية شعبية، أظن أن إليسا تدخل هذا اللون لأول مرّة من بابه العريض، فالأغنية جميلة جداً قدمت من خلالها إليسا إضافة جديدة للألبوم، فتزين بها. ورغم أنها تندرج في إطار السهل الممتنع، إلا أن إليسا تعرف كيف تدخل المناطق الصعبة فتترك بصمة خاصة بها أينما عبر صوتها

قالولي العيد: لقد بات معلوماً أن الفنانة كارول سماحة قد جددت الأغنية منذ فترة بصوتها، وإليسا أيضاً في هذا الألبوم تعود لتقدم رائعة سلوى القطريب، فهي تعلم كيف تنتقي الرقي من أغنيات الكبار الذين إتّخذتهم إليسا مدرسة في أدائها وهذا ما ظهر في هذه الأغنية جلياً. أضافت إليسا من تميزها إلى الأغنية ما جعلها مختلفة عن الأغنية الأصلية وعن نسخة سماحة. ولا بد من الإفادة بالذكر أن إليسا في هذه الأغنية دخلت منطقة الطرب بإمتياز، فنجحت وأصبحت اليوم من روّاد الطرب والفن الأصيل.

قلبي حاسس فيك: أجمل الكلام صيغ في هذه الأغنية فكان تحدّي الحب والوعود، وأجمل ما نثر الشاعر عادل رفول: “ما عاش البدو يزعلك بمحي بلغي من هالحياة يا حبيبي ضحكلي ما أجملك تسلملي هالضحكات”. وما أجمل هذا الكلام الذي لا يعبر إلا عن صدق الحب. عودة إليسا إلى ألحان أألحان جان صليبا كانت موفقة، فقد أعطاها ما يليق بها من وجهة نظره الفنية التي عرفت بها إليسا في بداياتها وإفتقدها الجمهور  في الكثير من الأحيان.

لولا الملامة: وقد جددت إليسا بصوتها رائعة العظيمة وردة الجزائرية تحية منها إلى روحها التي لن تموت يوماً وستحيا من خلال إرثها الفني الذي سيكون طبعاً إضافة لكل فنان يقوم بأداء واحدة من أغنياته. نجحت إليسا وكسبت الرهان في أداء هذه الأغنية الصعبة، فليس من السهل غناء لحن الكبير محمد عبد الوهاب، وإليسا حاولت ونحت وأظن أن الموسيقار راضي عن هذه التجربة التي لم تبخل عليها إليسا بإحساسها وطريقتها المتميزة

96906

ختاما .. ونحن نحتفل بالسنة الثانية على مرور اسعد وحدة لا يسعني الا ان أقول الى اليسا إمضي بفنك الراقي وامتعينا بما عهدنا منك من ابداع وانا على يقين انك ستمضي بالالبوم القادم خارج دائرة المنافسة ولن انسى ان اهنئها بقربها من المليون مشاهدة باغنية لو لمسلسل لو اللبناني المنتظر

 يا ارزة لبنان الشامخة .. يا اسعد وحدة .. السعادة تليق بك .. فخرا لنا بنجاحاتك ..  وكأن السنتان التي مرت يومان .. وادعو محبي الملكة و هذا الالبوم ان يشاركوا في ترند الاحتفال #Ass3adWahda2ndAnniversary

 

حبيبة عبيدي من فانز اليسا بتونس 🙂

Loading...
إلى الأعلى