أخبار عاجلة
ماريا تستنسخ حركات MJK، تعيد معها موجة المغنيات ومتى يفهمن أن هناك هيفاء وهبي واحدة؟

ماريا تستنسخ حركات MJK، تعيد معها موجة المغنيات ومتى يفهمن أن هناك هيفاء وهبي واحدة؟

لم نستطع بعد نسيان الثورة الفنية أو الإنقلاب على الفن الذي وقع وضرب الساحة الفنية منذ سنوات ليست ببعيدة، ورغم إختفاء موجة المغنيات “نانا، دانا، ماريا، جيني، دودو” وغيرهن، لم تشفى الساحة الفنية بعد من المرض الذي أصابها رغم محاولة النجوم الكبار والمخضرمين العمل جاهدين على أغنياتهم واعمالهم لعلّنا بذلك نستطيع تخطّي تلك الفترة العصيبة التي مررنا بها فنياً.

ويبدو أن المغنية ماريا لم تتقبل غيابها عن الساحة الغنائية رغم خوضها لتجربة سينمائية في مصر لا بأس بها، فقررت ماريا المعروفة بأغنيتها الشهيرة “إلعب” العودة إلى الغناء مرّة جديدة من خلال أغنية أرمنية تحمل عنوان Djane Djan أي “يا حبيبي يا غالي”، تبعت إصدارها بإطلاق فيديو كليب خاص بها عبر قناة مزيكا المصرية …

maria2

في الأغنية موسيقى سريعة راقصة تلائم إن أصدرت منفردة دون مغنى سهرات الصيف، وبما أن الكلام باللهجة الأرمنية كاملاً، قمنا في موقع “بتجرّد” بترجمته، فظهر لنا كلام غرام وعشق وهو على الشكل التالي:

Tser dan arach vart tsanetsi kez gurban

أمام منزلك أنا زرعت الورود
Siro artsounkner tapetsi jan e jan

ذرفت دموع الحب، يا غالي يا حبيبي
Kez siretsi khenti mu bes ansahman

أحبك مثل المجنونة، من دون حدود
Sert srdis mech bahetsi jan e jan

أبقيت حبك في قلبي، يا غالي يا حبيبي
Varterou mech kez siretsi nazelis

وسط الورود، أحبك يا خجول
Indz mi ayrer ou charcharir im hokis

لا تحرقني وتعذبني، يا توأم روحي
Hazar nazov ser toghel es im srdis

مع لحظات  شعور التعلق بك، لقد زرعت الحب في قلبي

Or ou kisher acheroos koun chi kalis

ليلا ونهارا، عيني لا ترى  النوم
Sirds hokis kez nvirem havada

قلبي وروحي، أنا أعطيك. صدقوا،

Srdis mech keznits al ourish yar chiga

في قلبي لا يسكن أحد غيرك
Tu gu mnas angeghdz sers havidyan

وسوف تبقى إلى الأبد حبي، وهذا ليس كذب

Tu indz anits mi heranar im gurban

أنت يا حبيبي، لا تنفصل عني
Achers im spaselov ko jampan

عيوني تنتظر الطريق الذي تسلكه
Gatil gatil artsounkerov yar goulan

تسقط الدموع يا توأم روحي ويبكون

maria1

 بالرغم من عدم تمكن ماريا من قدرات صوتية تسمح لها بالغناء وتكرسها نجمة غناء، كنا قد غضينا النظر عن الأغنية وإعتبرناها محاولة جديدة منها خاصة وأنها تحاول بها الإتجاه إلى طائفة الأرمن، إلاّ أن الفيديو كليب الخاص كان بمثابة إستعراض يقترب في العديد من الأحيان من فيديو كليب “ملكة جمال الكون” للنجمة هيفاء وهبي، فكانت عودة ماريا مرّة جديدة من خلال محاولات للقيام بحركات ومشاهد وأفكار خاصة قدمتها هيفاء قبلها، فيعيد الماضي نفسه حين أصدرت ماريا فيديو كليب “بحب الماس” وجاء نسخة لفيديو كليب “ماتقولش الحدّ” الخاص بهيفاء.

هنا نطرح العديد من الأسئلة في موقعنا كمنبر إعلامي حرّ، هل فعلاً عادت موجة “دانا، نانا، دودو، ماريا، جيني” وغيرهن، خاصةً بعد أغنية ماريا هذه وإنتشار أخبار عن تحضير دانا لأغنية جديدة؟؟ وكم من وقت ستستغرقن لتفهمن أن هناك “هيفاء” واحدة وهي وحدها حالة إستثنائية لن تتكرر فيبحثن عن مصدر آخر للعيش وللطاقة في داخلهن بعيداً عن الفن ؟؟

Loading...
إلى الأعلى