أخبار عاجلة
حميد الشاعري وهشام عباس يعيدان أجواء التسعينات في الساحل الشمالي

حميد الشاعري وهشام عباس يعيدان أجواء التسعينات في الساحل الشمالي

متابعة بتجــرد: يستعد الفنانان حميد الشاعري وهشام عباس، لإحياء حفل واحد يجمعهما يوم الجمعة المقبل بقرية “سيدي بو” بالساحل الشمالي في مصر، وسط حماس كبير من جمهورهما.

ومن المقرر أن يرفع الحفل شعار “تسعيناتي”، لا سيّما وأن الثنائي المصري قدّما أعمالاً غنائية ناجحة جداً في فترة التسعينات.

وتفاعل جمهورهما بشكل لافت؛ وأعربوا عن حماسهم لأجواء هذا الحفل الذي يشهد اجتماع المطربين في مكان واحد، واسترجاع ذكرياتهم مع أجمل أغنيات هذا الجيل التسعيناتي المميز. 

ومن المنتظر مشاركة الشاعري وهشام عباس خلال الصيف الحالي، في أكثر من حفل بدءاً من الساحل الشمالي.

وكان الثنائي قد شاركا مصطفى قمر وإيهاب توفيق، في طرح أغنية جديدة تحمل اسم “زحمة الأيام” من إنتاج شركة “كامب”، وصوّروها على طريقة الفيديو كليب. 

العمل الغنائي، حوى في طياته رسالة إنسانية واجتماعية تهم كل فئات المجتمع، كما يُعد آخر أعمال الراحلين الشاعر سامح العجمي والملحن أشرف سالم، وهما من رموز وقامات الموسيقى في مرحلة مهمة من تاريخ مصر، ولهما كثير من الأعمال المميزة والناجحة التي تركت بصمة لدى الجمهور، وقام بتوزيع الأغنية الموزع الشاب نديم الشاعري.

ويُذكر أن النجوم الأربعة وصناع العمل، قرروا إهداء الأغنية إلى روح الراحلين الكبيرين، بخاصة أنها تأتي بالتزامن مع حلول الذكرى الأولى لرحيل الملحن أشرف سالم، الذي رحل عن عالمنا يوم 4 حزيران (يونيو) العام الماضي، عن عمر ناهز 50 عاماً.

Loading...
إلى الأعلى