أخبار عاجلة
الهجوم مستمر ضد هاندا أرتشيل في قضية “خبز الخميرة”

الهجوم مستمر ضد هاندا أرتشيل في قضية “خبز الخميرة”

متابعة بتجـــــــــرد: القضاء دخل على خط المشاهير في تركيا وعلاقتهم بمرتادي مواقع التواصل الاجتماعي إذ فازت الممثلة التركية هاندا أرتشيل بالدعوى التي رفعتها ضد أحد مشاهير السوشال ميديا ويدعى ألب كيلينيتش بعد أنّ سخر الأخير من ملامحها وشبهها بـ”وجه الخميرة” أو “خبز البازلاما” وهو نوع من أنواع الخبز التركي المتميز بانتفاخه الشديد.

وجاء الحكم على كلينتيش بدفع غرامة 20 ليرة تركية أي ما يقارب الدولارين ونصف الدولار على مدى 109 أيام وهو ما دفع الصحافة التركية للهجوم على أرتشيل ووصفها بالمهووسة بالمال.

وجاء الهجوم الأشرس من قبل مذيعة تلفزيونية وقالت: “كل شيء مال عند هاندا أرتشيل، يقول أحدهم لها يا وجه الخميرة وهي ترد أعطني المال يا أخي أعطني المال”.

وكان الهجوم مستنداً على إعلان سابق لأرتشيل لصالح ماركة معجون أسنان وتقاضت عليه نحو مليوني ليرة تركية، بما يعادل 285 ألف دولار أميركي.

وأما محامي أرتشيل فقال: “سيتم النظر في قضيتنا بشأن الأضرار المعنوية في الـ 25 من شباط (فبراير)، أعتقد أن قضيتنا الخاصة بالتعويض المعنوي ستكون لصالحنا أيضاً… وسوف تتحقق العدالة”.

وتوّجه البعض للانتقاد لأرتشيل لهجومها العنيف على الشاب ومبالغتها في الرد على التعليق، وأنها أحدثت ضجة لا داعي لها، في حين أن محبيها أيّدوا موقفها، ولفتوا إلى أنه يجب وضع حد للصحافيين والمشاهير الذين يسخرون من الآخرين.

وقال محامي كلينتيش: “موكلي شخص انقطع عن حضن الأناضول بسبب المنطقة التي ولد فیھا ونشأ فیھا، وبما أن خبز البازلاما ھو نوع من الخبز الشعبي، أي نعمة، فإن استخدام ذلك التعبیر لم یأتِ أبداً لأغراض إھانة السیدة ھاندا، وإنما كان من أجل محاكاة جمال وجھھا المعروف للجمیع، ولكن بطریقة فكاھیة”.

Loading...
إلى الأعلى