أخبار عاجلة
زومبي للبيع.. تجربة خاطئة وعائلة تستغل “عضة الحياة والشباب”

زومبي للبيع.. تجربة خاطئة وعائلة تستغل “عضة الحياة والشباب”

متابعة بتجــــــــــرد: تتلخص حبكة فيلم “زومبي للبيع” في تجربة غير قانونية تجريها شركة كورية كبرى للأدوية تسير بطريقة خاطئة وتتسبب في خلق كائن زومبي، يهرب، وتعثر عليه عائلة بارك في محطة بنزين تملكها، وتحاول أن تستفيد منه بأية وسيلة.

وعندما تكتشف العائلة الزائر الغريب، يعض رأس أحد أفرادها، ولكنه بدلاً من أن يتحول إلى زومبي، ينقلب إلى شخص مفعم بالحياة.

وتحاول الأسرة أن تبتكر خطة لاستغلال تلك الخاصية للزائر الغريب الذي يحوي «نافورة الشباب»، فتعرض على المارة والأهالي أن يقوم بعض كل واحد منهم مقابل مبلغ من المال، ولكن الأمور لا تسير وفق أهوائهم.

يمتاز الفيلم بالإثارة مع أجواء من المرح والمفارقات الناجمة عن تناقض أفراد أسرة بارك التي تنتمي لثلاثة أجيال، ويأتي بعد فيلم كوري آخر عن الزومبي هو «قطار إلى بوسان».

استثمر المخرج بذكاء عزلة القرية في الترويج لفكرته والحفاظ على الأجواء الكوميدية للعمل، ونجح على مدار 40 دقيقة من البداية في الحفاظ على إيقاع الفيلم وجوهره المرح، قبل أن تنسل منه الخيوط شيئاً فشيئاً مع الاقتراب من النهاية.

ومع ذلك استطاع المخرج أن يسيطر على أداء ممثليه ويقودهم لتقديم وجبة درامية مختلفة تشد انتباه المشاهدين، وتدفعهم للتفاعل والتعاطف معهم.

الفيلم من إخراج لي مين جي وبطولة جوني جي يانغ، كيم نام جيل، جا رام جونغ.

Loading...
إلى الأعلى