بعد حكم المحكمة.. النقابات الفنية تتخذ قرارًا جديدًا في قضية محمد الشرنوبي

بعد حكم المحكمة.. النقابات الفنية تتخذ قرارًا جديدًا في قضية محمد الشرنوبي

متابعة بتجـــــــــــرد: بعد أن كشف محامي محمد الشرنوبي عن حصول موكله على حكم من محكمة القضاء الإداري بوقف تنفيذ قرارات نقابة الموسيقيين بمنعه من الغناء، قررت اللجنة الثلاثية للنقابات الثلاثة التمثيلية والسينمائية والموسيقية كف يدها عن خلاف محمد الشرنوبي وسارة الطباخ، نظراً لأن الأمر مطروح أمام القضاء.

كانت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، قد قررت وقف تنفيذ قرار نقابة المهن الموسيقية، المتضمن إيقاف الفنان محمد الشرنوبي، عن العمل والذي أصدرته في شهر شباط (فبراير) الماضي، وذلك عقب تصاعد أزمته مع المنتجة سارة الطباخ، والتي تقدمت بشكوى ضده.

وطعن الشرنوبي على القرار أمام محكمة القضاء الإدارى، وجاء منطوق الحكم بقبول الدعوى المقدمة من محمد الشرنوبي للطعن في قرار نقابة المهن الموسيقية الصادر بإيقافه عن العمل شكًلا، وفي الموضوع بوقف تنفيذ القرار المطعون عليه، وألزمت الجهة الإدارية بدفع مصاريف الشق العاجل.

وكانت المنتجة سارة الطباخ قد أصدرت بيانًا حذرت فيه من التعامل ‏مع الشرنوبى بعد مخالفته لقرارات غرفة ‏صناعة السينما بالتوقيع لإحدى شركات الإنتاج الفني حسبما جاء بالبيان.

وذكر البيان أن الشرنوبي وقع مع إحدى ‏شركات الإنتاج الفنى لتوزيع أغنيته الجديدة “قلبي ارتاح” ‏دون علمها رغم أنها الوكيل الحصرى له، والاتفاق الأخير ‏الذي تم برعاية اللجنة الثلاثية بغرفة صناعة السينما ‏بتاريخ 16 شباط (فبراير) 2020 ألزمه بتنفيذ العقد وتسليم سارة ‏الطباخ توكيلاً رسمياً موثقاً بالشهر العقارى، وهو ما حدث.‏

وأضاف البيان أن الشرنوبي وقع منفرداً لتسويق الأغنية مع ‏شركة أخرى، وعندما تم التواصل مع المسئولين بالشركة ‏التي وقع لها أكدوا أن الشرنوبي أبلغهم بأنه فسخ العقد ‏وهذا لم يحدث حسبما ذكر البيان.

Loading...
إلى الأعلى