أخبار عاجلة
شريرة “نتفليكس”.. أوليفيرا: أنا طيبة

شريرة “نتفليكس”.. أوليفيرا: أنا طيبة

متابعة بتجــــــــــرد: تلعب النجمة لايسلا دي أوليفيرا دور الشريرة المراوغة في الموسم الأول من مسلسل Locke & Key «لوك أند كي» المعروض على شبكة نتفليكس.

وأكدت الممثلة المولودة بكندا (28 عاماً) أن هذا الدور الشرير لا يشبهها في الحقيقة على أرض الواقع.

وأضافت لم ألعب دوراً شريراً أو سيئاً من قبل، خاصة أن شخصيتي في الحقيقة مرحة وطيبة حتى إن أصدقائي لم يصدقوا واستغربوا أمر تجسيدي لشخصية شريرة.

وأشارت إلى أنها بعد عرض Locke & Key على شاشة نتفليكس أصبح الناس يصدقون كونها شريرة في الحقيقة، كما أنها باتت تحب أدوار الشر، معتبرة أنه من المميز فنياً تجسيد دور يخالف شخصيتك وسلوكك على أرض الواقع.

ونوهت بأن عدد الممثلات الشريرات درامياً قليل جداً، مشيرة إلى أنها بعملها في Locke & Key نالت اعترافاً بتميزها في هذا المجال.

يشار إلى أن مسلسل Locke & Key يستند على سلسلة من الكتب الهزلية المصورة لجو هيل، وغابرييل رودريغيز، وترتكز القصة على عائلة تفقد الأب، لينتقل أفرادها إلى مزرعة عائلية قديمة مليئة بالمفاتيح السحرية، حيث يمنح فتح الأبواب قدرات سحرية فريدة من نوعها.

Loading...
إلى الأعلى