أخبار عاجلة
أبرز أفلام نجلاء فتحي في عيد ميلادها

أبرز أفلام نجلاء فتحي في عيد ميلادها

متابعة بتجـــــــــرد: لقبّها البعض بزهرة السينما المصرية، وذلك لأنها أجادت دور الفتاة الرقيقة الحالمة، إلا أنها استطاعت أيضاً، أن تغيّر وتنوع من أدوارها، فقدمت “المرأة الحديدية”، الزوجة المتمردة، وصاحبة أشهر جريمة في “عفواً أيها القانون”. إنها الفنانة نجلاء فتحي.

في ذكرى ميلادها التي تحلّ اليوم 21 ديسمبر، نعرفكم على أبرز قصص أفلام نجلاء فتحي خلال مسيرتها الفنية.

وتمضي الأحزان

طوال حياته، كان الدكتور هاشم “محمود ياسين”، يجد نفسه في مواجهة الموت بين البشر الذين يعرفهم، لذا كرّس نفسه لمواجهة الموت، مما دفعه ﻹنقاذ سهير “نجلاء فتحي”، المصابة بمرض خطير، عن طريق إجراء عملية جراحية لها، وبعد نجاح العملية، تتطور العلاقة بينهما لتتحول إلى علاقة حب، ثم تحدث مفاجأة تغير مجرى أحداث فيلم على طول الأحزان.

أذكريني

بعد أن لجأت منى “نجلاء فتحي” إلى عمها، لكي تعيش معه بعد وفاة والديها، تقع في حب الكاتب الشهير محمود حسين “محمود ياسين”، وهو بدوره يبادلها نفس المشاعر، لكن ما يعوق قصة الحب هذه، في فيلم أذكريني، هو زواج محمود من ليلى “زيزي البدراوي”، التي تعاني من مرض في القلب، فتتزوج منى بدورها من رجل آخر يدعى عبد الرحيم “يوسف شعبان”، وتنجب منه، لكن كل شيء يتغير بعد أن تقع حادثة لمحمود.

عفواً أيها القانون

الدكتور علي “محمود عبد العزيز” وهدى “نجلاء فتحي”، زوجان يحبان بعضهما، ولكن يعاني علي من عقدة نفسية، تجعله غير قادر على الاندماج مع الجنس الآخر، فتحاول هدى جاهدة، على مساعدته، وعرضه على أطباء مختصين لمعالجته.

وحين يبدأ علي بالشفاء، وتختفي تلك العقدة النفسية، يخون زوجته هدى مع صديقة متزوجة لهم، تدعى لبنى سليمان السلحدار “هياتم”.

لعدم كفاية الأدلة

يهجر إبراهيم “صلاح السعدني” زوجته فوزية “نجلاء فتحي”، ويرحل من البلدة. يستقر إبراهيم في القاهرة، حيث يتزوج من حسنية “عايدة رياض”، ثم تلحق به فوزية، ويتنكر إبراهيم معرفته بها، ويدّعي لضابط المباحث، أنها مجنونة، مستغلّاً أنها لا تملك ما يثبت شخصيتها.

ثم بعد ذلك، يأتي إبراهيم بزوجين، يدعيان بأوراق مزيفة أبوتهما لطفلتها، فتنهار فوزية وتصاب بالاكتئاب، ويدخلونها مستشفى الأمراض العقلية، وتتعاطف الصحافية فريدة “يسرا” معها، وتحاول مساعدتها بشتى السبل.

أحلام هند وكاميليا

هند “عايدة رياض” أرملة شابة، تعمل في خدمة البيوت، تلتقي مع عيد “أحمد زكي” النصاب وخفيف الدم، الذي يحبها فعلاً، ثم يدخل السجن، ويترك في أحشائها جنيناً.

أما كاميليا “نجلاء فتحي”، فتكون مطلقة وجميلة، تعمل خادمة أيضاً، وتعيل شقيقها العاطل وزوجته وأطفاله، مقابل أن يسمح لها بالمبيت في شقته، وتتمرد كاميليا دائماً على وضعها المشين.

امرأة مطلقة

يطلق فتحي “محمود ياسين” زوجته زينب “سميرة أحمد”، من أجل الزواج من سكرتيرته سلوى “نجلاء فتحي”. ولكن تتعاطف سلوى مع زينب لقسوة ظروفها المادية، وخصوصاً عندما تكتشف أن زينب حامل.

ثم تتفاجأ زينب، بأن فتحي يطمع في اﻹستيلاء على الأرض التي تملكها، وتتصاعد الأحداث.

المرأة الحديدية

تتزوج ماجدة “نجلاء فتحي” من خطيبها حسن “فاروق الفيشاوي“، بعد قصة حب، لكنه يُقتل في شهر العسل، وعندما يعجز البوليس عن القبض على القتلة، تقرر ماجدة الانتقام له، وتتبع القتلة الأربعة واحداً تلو الآخر.

Loading...
إلى الأعلى