أخبار عاجلة
عبادي الجوهر يُلهب أجواء شتاء الثمامة بأغانٍ عاطفية

عبادي الجوهر يُلهب أجواء شتاء الثمامة بأغانٍ عاطفية

متابعة بتجــــــــــرد: رغم برودة الشتاء القارسة التي سيطرت على أجواء سمرات الثمامة بمحمية الملك خالد بالعاصمة الرياض، إلا أن الفنان عبادي الجوهر استطاع أن يلهب الأجواء بمعزوفاته الغنائية يوم أمس، في الوقت الذي امتلأت فيها الخيام والجلسات بالجماهير ووسط أجواء خلابة تزينت بـ”شبة النار، والدلة، والضيافة العربية”.

تفاصيل الأجواء تشعر بجمال الفن والغناء، حين حضر “أخطبوط العود” ولقائه بالصحفيين، وعبر ابتسامته قال: “كل سنه وأنتم طيبين، سعيد بتواجدي، وبهذه الجلسة الرائعة والمميزة في كل تفاصيلها، والتي ستعطي طابعا خاصا، أولاً لنا كسعوديين، وبكل تأكيد لن تكون كالحفلات الغنائية، بل سيكون لها طابع ونوع مختلف، وأغان مختلفة تناسب الأجواء والجلسة الصحراوية، وكل فنان سيقدم الأنسب لمثل هذه الأجواء الجميلة، كما أن فكرة مشاركة فنانين شعبيين في السمرات، تعتبر خطوة جميلة وتشكر عليها الهيئة العامة للترفيه، ممثلة برئيسها المستشار تركي آل الشيخ”.

قدم الفنان عبدي حزمة من الأغناني التي لاقت استحسان الجمهور، “بس معك، انت تامر، ترجع بخير، وعد الحر، ياسيدي بدري، هرجلي، ماخذ على خاطري، أحب فيك الوقت، عيونك، كل العواذل، وأغنية ضاع الأمل”.

وطالب الجمهور عبادي بغناء “عيونك آخر آمالي” إلا أنه قال: “أنا بطلت أغنيها، في كل حفلة يقولون أغني عيونك آخر أمالي”، إلا أن الجمهور عاد بمطالبته بغنائها، فما كان من منه إلا تلبية طلبهم ليغنوا سوياً.

من جانبه، شارك عميد الفن الشعبي في السعودية الفنان “بدر الحبيش” في الوصلة الأولى، والذي كان أحد أهم النجوم في ثمانينيات القرن الماضي، بأغنياته التي لا تزال حاضرة في وجدان الجمهور، كأغنية “كيف تهواني، مسكت ” وحزمة أخرى من الأغاني.

Loading...
إلى الأعلى