أخبار عاجلة
بالصور: أصوات رائعة ضاعفت حدّة المنافسة بين كاظم الساهر،عاصي الحلاني، شيرين عبد الوهاب وصابر الرباعي

بالصور: أصوات رائعة ضاعفت حدّة المنافسة بين كاظم الساهر،عاصي الحلاني، شيرين عبد الوهاب وصابر الرباعي

حلقة جديدة من The Voice الذي يقدّمه محمد كريم، إنطلقت عبر قناة MBC1 وMBCمصر وLBCI، في أجواء من الحماس والمنافسة، حيث تستمر عرض حلقات مرحلة “الصوت وبس”، وخلالها يستمع المدربّين الأربعة قيصر الغناء العربي كاظم الساهر، فارس الغناء العربي عاصي الحلاني، النجم التونسي صابر الرباعي، والنجمة المصرية المتألّقة شيرين عبد الوهاب، الى أصوات المتقدّمين دون النظر إليهم، والطريقة الوحيد لرؤية وجوههم هي بالضغط على الـ Buzz الموجود على الكرسي، ما يعني أنّ المدرّب أُعجِبَ بصوت المشترك.

وفي بداية الحلقة، شرح عاصي كيف أن عدم رؤية من يقف على مسرح يزيد من صعوبة إختيار الأصوات، وذكر أنه يبحث عن الصوت المتكامل، صوت، إحساس وأداء. أمّا شيرين فإعتبرت أن الصوت المميّز هو الصوت الذي يشعرها أنها في “دنيا تانية”، فيما أكّد صابر أنّه يتأنّى ويبحث عن الصوت الذي يبهره. أمّا كاظم فصرّح أنه يريد أن يجد صوتاً يلمس أعماق أحاسيسه.

voicezالموهبة الأولى كانت ستار سعد من العراق وهو يعمل مع والده في مجال الديكور، وبالرغم من الظروف الصعبة التي مرّ بها، إستطاع ستار سعد دخول الوسط الفني بفضل موهبته. وقد قدّم موال من الفولكلور العراقي خلال أوّل إطلالة له على مسرح، وإلتفت له كلّ من كاظم، شيرين وصابر، لكنّه إختار كاظم.

أمّا الموهبة الثانية فكانت سلام ناكوزي من لبنان، وقد إنضمّ الى البرنامج لإستكمال الرحلة التي بدأها منذ صغره. وقدّم سلام أغنية ” أي دمعة حزن” وقد إلتفّت له شيرين فقط من بين المدربّين وبذلك يكون قد إنضم الى فريقها.

v1المشترك الثالث كان عمار خطاب من سوريا، وقدّم قصيدة “يا من يرى أدمعي” للفنان الكبير صباح فخري. وقد إلتفّ له كل المدربين الأربعة، عاصي، صابر، شيرين، وكاظم وقد إختار الإنضمام الى فريق كاظم.

أمّا المشترك الرابع فهو شقيق المشترك الثالث، ويدعى غازي خطاب من سوريا أيضاً، وقدّم أغنية “شمس الأصيل” لأم كلثوم في إطلالته الأولى على مسرح. وقد إلتف له عاصي الحلاني في اللحظة الأخيرة وأنقذه وضمّه لى فريقه.

v2المشتركة الخامسة كانت ريتا موفسيسيان من بغداد وتعيش حالياً في النمسا، وقدّمت أغنية عراقية قديمة وهي “نوبة مخمرة ونوبة مغشاية” وقد إلتفّ له كاظم بإعتبارها انها مميّزة، ويسعى لتقديم معها أغاني تراثية عراقية جميلة.

أمّا المشترك السادس كان فراس طعيمة من الأردن تلقّى خبر قبوله أثناء إعداده الطعام في مطعمه، لكن لم يحالفه الحظ ولم يلتف أحد من المدربين لفراس.

المشتركة السابعة كانت إنغريد من لبنان، حيث كانت تقلّد شريهان منذ الصغر ووالدتها تشجّعها على الغناء، وقدمّت أغنية “If I Aint Got You” لـ Alicia Keys وقد إلتفّ لها المدرّبين الأربعة عاصي، صابر، شيرين، وكاظم وقد إختارت الإنضمام الى فريق كاظم.

v3المشترك الثامن كان محمد عبد العزيز من السعودية، وقدّم أغنية “المسافر” لـ راشد الماجد وفي في الثواني الاخيرة التفّ كرسي عاصي الحلاني الذي ضمّه الى فريقه وأجاد بصوته الطربيّ.

أمّا المشتركة التاسعة فكانت أميرة سعيد حامد التي تهدف الى إظهار الفنّ الراقي الذي تربّت عليه، وقدّمت أغنية “أهو دا اللي صار” لسيد درويش، وكانت شيرين عبد الوهاب الوحيدة التي التفت لها وبالتالي ضمتّها الى فريقها.

v4المشتركة العاشرة كانت أسماء عسكوري، وقد شجّعها الفنان فريد غانم للإنضمام الى هذه المشاركة، وقدّمت أغنية “لاموني اللي غارو مني” لكن لم يحالفها الحظ بسبب خوفها، ولم يلتف أيّ من تامدرّبين إليها.

أمّا المشتركة الحادية عشر كانت نانسي نصر الله من لبنان، حيث أن عملها الاساسي بالموسيقى، وقد إحترفت الموسيقى منذ عام 2005 وشاركت في العديد من المهرجانات، وقدّمت أغنية “Historia de Un Amor” الإسبانية وإختتمتها بأغنية “لا عيوني غريبة”، وقد إلتفّ لها صابر فقط وإنضمّت بالتالي إليه.

المشتركة الثانية عشر كانت حنين القصير التي تربّت في عائلة فنية كلّ أفرادها يحترفون الغناء، وقدّمت أغنية “يا حبيبي” لـ ذكرى، وقد كانت شيرين أوّل من إلتف لها، ثم إلتف لها كاظم، فإختارت كاظم وإنضمّت الى فريقه.

v5أمّا المشتركة الثالثة عشر فكانت هالة القصير شقيقة حنين، المشتركة السابقة، وقدّمت على المسرح أغنية “في يوم وليلة” لـ وردة، وقد إلتفّ المدربّين الأربعة لها في الثواني لأولى، لقوّة صوتها وجمالها، وحاول كلّ منهم إقناعها بالإنضمام له، أفّا أنها إختارت الفارس عاصي الحلاني.

وهكذا توزّعت المواهب على الفرق: إنغريد بواب- فريق كاظم / ستار سعد- فريق كاظم / عمار خطاب- فريق كاظم / غازي خطاب- فريق عاصي / حنين القصير- فريق كاظم / هالة القصير- فريق عاصي / أميرة سعيد- فريق شيرين / ريتا موفسيسيان- فريق كاظم / محمد عبد العزيز- فريق عاصي / نانسي نصرالله- فريق صابر / سلام ناكوزي- فريق شيرين.

v6

وهكذا إنتهت الحلقة الثانية من برنامج The Voice أحلى صوت، التي ضمّت أصوات رائعة أبهرت النجوم الأربعة، وخلقت بينهم روح المنافسة والتحدّي لكسب أفضل الأصوات وأكثر المواهب تميّزاً. وهنا نثني على شخصيّة كل فرد من النجوم الأربعة، حيث أن الضحكة لا تفارق وجههم، والمنافسة التي تتفشى بينهم بعيدة عن الغيرة أو الحقد، لا بل مليئة بالعفوية والمرح، حيث يضحكون الجمهور ونالمتابعين،فالفارس عاصي الحلاني، يظهر بشخصيّته الحقيقية المتواضعة المشاغبة، أما القيصر كاظم الساهر فيضمّ أكبر عدد من الأصوات التي تمسّه من بطريقته الذكية والرومانسية التي تفيض غزل. أمّا صابر، فيتميّز بعفويّته وطيبته وتأنّيه في إختياتر المواهب. وطبعاً شيرين الوردة التي تزيّن اللّجنة بانوثته، فيفيض المسرح برقيّها وخفّة ظلّها وحنكتها في إختيار المواهب.

Loading...
إلى الأعلى