أخبار عاجلة
تفاصيل الواقعة كاملة.. هل حاول أحمد عز اختطاف طفلي زينة؟

تفاصيل الواقعة كاملة.. هل حاول أحمد عز اختطاف طفلي زينة؟

متابعة بتجــــــــــرد: استمعت نيابة برج العرب بالإسكندرية، اليوم، إلى أقوال الفنان أحمد عز في واقعة مشاجرة وقعت بينه وبين شقيقة الفنانة زينة داخل أحد الفنادق بمدينة العلمين.

وأكدت زينة في تصريحات لها أنها لم تذهب إلى النيابة بعد واقعة المشاجرة بين شقيقتها ياسمين ووالد أبنائها النجم أحمد عز، التي حدثت أمس الأحد داخل فندق “العلمين” بقرية مراسي في الساحل الشمالي، ووصلت المشاجرة إلى التشابك بالأيدي والصفع على الوجه.

وبدأت تفاصيل الواقعة بوجود أحمد عز في فندق “العلمين”، الذي تتواجد فيه زينة برفقة أبنائها وعائلتها، وبما أن زينة كانت حررت في السابق محضرًا ضد عز بعدم التعرض والتواجد في الأماكن المقيمة فيها، فهذا يعد مخالفًا له، وعندما شاهد عز أحد نجليه من زينة، وحاول اصطحابه إلى خارج الفندق، شاهدته ياسمين الشقيقة الكبرى لزينة، وهو الأمر الذي جعلها تذهب إليه مسرعة وتصفعه على وجهه 3 صفعات، وهو الأمر الذي جعل صوت عز يعلو ويحاول الاعتداء عليها.

وبعد حضور زينة تدخلت في المشاجرة هي الأخرى، حيث إن جميع نزلاء الفندق كانوا يشاهدون الأمر، من شدة سخونته، مما أدى إلى تدخل الأمن لفض الاشتباك.

وقامت النجمة زينة، بتحرير محضر ضد أحمد عز تتهمه فيه بمحاولة خطف أبنائها، وتوجه عز إلى الأمن وطلب منهم تفريغ الكاميرات حتى يستغلها في محضره، ووضح في الفيديوهات عز أثناء صفعه على وجهه، الأمر الذي جعله يغادر الفندق، وبالفعل قام بتحرير محضر يحمل رقم 1952 لسنة 2019 جنح العلمين، واتهم خلاله شقيقة زينة، بالتعدي عليه، كما اتهم زينة، بالبلاغ الكاذب، وأدلى بأقواله أمام النيابة، كما تلقت شرطة السياحة بلاغا بوقوع المشاجرة التي حدثت أمس.

واستمعت النيابة العامة لأقوال أحمد عز، وقام الأخير بتقديم تسجيل صوتي للنيابة يتضمن تفاصيل الواقعة وطلب الإطلاع عليه وتفريغه، واستشهد عز بأشخاص كانوا متواجدين معه أثناء حدوث المشاجرة.

يذكر أن الخلافات بين النجمين زينة وأحمد عز مستمرة منذ سنوات، حين رفض عز الاعتراف بنسب طفليه “عز الدين وزين الدين”، وهو الأمر الذي جعل بينهما العديد من القضايا التي نظرت من قبل محكمة الأسرة، وفي النهاية انتصرت زينة، على عز، حيث نسب إليه الطفلين، ثم حصلت زينة، على حكم بنفقة طفليها منه، واستأنف عليه عز، إلا أن استئنافه رفضته المحكمة، وألزمته بدفع 30 ألف جنيه إسترليني قيمة المصروفات الدراسة لطفليه من زينة.

Loading...
إلى الأعلى