هذا ما قاله نيمار في أوّل تصريح له بعد التحقيق معه بقضية الاغتصاب

هذا ما قاله نيمار في أوّل تصريح له بعد التحقيق معه بقضية الاغتصاب

متابعة بتجـــــــــــرد: خضع لاعب باريس سان جيرمان، نيمار، لاستجواب في الشرطة بسان باولو لمدة 5 ساعات، في مزاعم اغتصاب امرأة الشهر الماضي في أحد فنادق العاصمة الفرنسية.

وعقب نيمار، صاحب لقب “أغلى لاعب كرة قدم في العالم”، بعد انتهاء التحقيق معه للصحفيين: “ستظهر الحقيقة عاجلا أن آجلا”، بحسب وكالة “أسوشيتد برس” للأنباء.

وحضر نيمار (26 عاما) إلى تحقيقات الشرطة، وهو يسير على عكازين، بعد تعرضه لإصابة في الكاحل الأيمن، في مباراة ودية قبل كأس أمريكا ضد قطر الأسبوع الماضي، والتي أجبرته على الخروج من بطولة أمريكا الجنوبية للمحترفين.

ويأتي ظهور نيمار في التحقيقات، بعدما صرحت الشرطة البرازيلية، أمس الخميس، بأنها رفعت دعوى تشهير ضد “نجيلة ترينداد”، التي اتهمته باغتصابها، بتهمة التلميح إلى الفساد.

وفي مقابلة لها مع قناة “إس بي تي” التلفزيوني هذا الأسبوع، قالت “ترينداد”: “لقد تم شراء الشرطة، أليس كذلك أو هل أنا مجنونة”، وذلك ردا منها على أسئلة حول التحقيق الذي أجرته الشرطة بشأن مزاعم سرقة جهاز لوحي منها، يحتوي على فيديو قصير، يضم أدلة قاطعة بأنها تعرضت للاعتداء الجنسي من جانب نيمار.

وكان نيمار أدلى في وقت سابق ببيان لشرطة ريو دي جانيرو، بشأن رسائل “واتسآب” نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع “إنستغرام” للتواصل الاجتماعي، والتي تضمنت صورا حميمة لترينداد.

ويعتقد أكثر من 60% من البرازيليين أن نيمار بريء من تهمة الاغتصاب، وذلك وفقا لاستطلاع رأي شمل 2071 شخصًا الأسبوع الماضي، بينما يرى 14% منهم فقط أنه مذنب.

Loading...
إلى الأعلى