أخبار عاجلة
ميغان ماركل تحرر عدد مجلة “فوغ” الأهم.. هل تستعد لتكون ملكة الموضة؟

ميغان ماركل تحرر عدد مجلة “فوغ” الأهم.. هل تستعد لتكون ملكة الموضة؟

متابعة بتجــــــــــرد: أدارت ميغان ماركل مدونة ناجحة عن الموضة ونمط الحياة لسنوات قبل أن تصبح عضوة في العائلة المالكة البريطانية، والآن تتطلع أنظارها لأن تحرر عددا من مجلة فوغ البريطانية والتي تُعنى بالموضة وأسلوب الحياة في العالم.

تفيد التقارير أن دوقة ساسكس، 37 عاما، ستحرر عدد سبتمبر 2019 بالتعاون مع “إدوارد إنينفول”، رئيس تحرير مجلة فوغ البريطانية، ومن المعروف أن عدد سبتمبر هو الأهم والأبرز ضمن إصدارات مجلة “فوغ” من كل عام.

في عدد سبتمبر، سيتم نشر سلسلة صور جديدة، كما أنه من المقرر أن تتم جلسة تصوير في منزل الأمير “هاري” و”ميغان”، “فروغمور كوتج” في وندسور.

موضوعات تتناولها “ميغان” في عددها:

تكتب “ميغان” في عدد سبتمبر، رأيا خاصا عن عدد من القضايا المهمة مثل تعليم وتمكين المرأة، وهي واحدة ضمن عدد من النساء اللاتي أحدثن تغييرا مجتمعيا ويشاركن في نفس العدد.

“ميغان”، كانت مؤسسة ورئيس مدونة “ذا تيغ The Tig”، فهي ليست مبتدئة في عالم الكتابة عن الموضة ووضع أفكارها على الورق، كما أنها نجمة تلفزيونية ناجحة عُرفت بدورها في مسلسل الدعاوى القضائية “سوتس”، وهي بذلك أيضًا مألوفة للكاميرات وجلسات التصوير.

المرة الأخيرة التي ظهرت فيها “ميغان” على غلاف مجلة كان غلاف “فانيتي فير” في أكتوبر عام 2017 قبل زواجها من الأمير “هاري”، لكنها ليست العضو الملكي الأول الذي يحرر مجلة مهمة مثل “فوغ”، فوالد زوجها، الأمير تشارلز، حرر الطبعة الـ13 من مجلة “كانتري لايف Country Life” في نوفمبر عام 2013؛ احتفالا بعيد ميلاده الـ65، ثم حل ضيفا مرة أخرى في نفس المجلة في عيد ميلاده الـ70.

ستتبع “ميغان” أيضا خطى “كيت ميدلتون” وحماتها الراحلة “ديانا” إذا ظهرت على غلاف “فوغ”، حيث ظهرت دوقة كامبريدج على غلاف مجلة الموضة في عام 2016؛ بمناسبة الاحتفال بالذكرى المئوية للمجلة، وعرضت حينها سلسلة من الصور الملفتة للنظر للدوقة وهي تبحث عن السعادة والاسترخاء وتستمتع بوقتها في الريف.

وكانت هذه هي المرة الأولى لـ”كيت” التي تظهر فيها على غلاف إحدى المجلات، أما “ديانا” فكانت قد تصدرت الغلاف في 4 مناسبات مختلفة.

“ميغان” هي الخيار الطبيعي لتحرير عدد “فوغ” الأهم في سبتمبر، وفقا للقائمين على المجلة، وكانت “آنا وينتور”، 69 عاما، التي شغلت منصب رئيس تحرير مجلة فوغ سابقا، سُئلت عن رأيها في أحد الأعضاء الأكثر بروزا في العائلة المالكة في وقت سابق من هذا العام، كجزء من سلسلة مقاطع فيديو جديدة تحت اسم “اسأل آنا”، ولم تثن على أحد سوى “ميغان”، قائلة: “أعتقد أنها مذهلة، ولا أفهم سبب استياء البعض منها، بل أجدها جريئة في تحديها للمألوف، أما زفافها فقد شاهده العالم وأعتقد أن اختيارها كان رائعا وأنيقا”.

من غير المعروف ما إذا كان “هاري” و”آرشي” يشاركان في جلسة التصوير أم لا.

Loading...
إلى الأعلى