أخبار عاجلة
صور “مُزيفة” تثير غضب بريتني سبيرز

صور “مُزيفة” تثير غضب بريتني سبيرز

متابعة بتجــــــــــرد: جميعنا يعلم أن المغنية الأمريكية الشهيرة “بريتني سبيرز” قد تلقت علاجاً نفسياً ولكن يبدو أن الأمر أخطر بكثير من هذا، حيث أنها اتهمت مؤخرا مصوري الباباراتزي بأنهم قاموا بالتلاعب صورها وهي ترتدي البكيني ليجعلوها “سمينة” عن طريق برامج الفوتوشوب.

وبحسب موقع “فوكس نيوز”، فإن المصورين التقطوا صوراً للنجمة التي تبلغ من العمر 37 عاما، مع صديقها سام على أحد شواطئ ميامي في فلوريدا، ولكن الصور أغضبت سبيرز التي تؤمن بنظرية المؤامرة.

وردت سبيرز المستاءة على الصور، بنشر فيديو عبر حسابها على موقع “إنستغرام” وهي ترتدي بكيني شبيه بذلك الذي ارتدته على الشاطئ، وقالت: “الكثير يعتبون على النجوم لأنهم يزيفون صورهم، ولكن هل عتب أحد على المصورين وقال إنهم يزيفون الصور؟ هل يقولون أخبارا حقيقية حقا، إنها نظرية مؤامرة أهتم بها فعلا”، وأضافت: “ذهبت لاستحم أمس، ووزني يبدو زائدًا 18 كيلوغراما عما أنا عليه اليوم.. هكذا أنا الآن وأنا نحيفة مثل إبرة. قولوا لي ما هو الحقيقي؟”.

ومن جهتها نفت وكالة “ميغا” التي التقطت الصور أن تكون قد تلاعبت بصور الفنانة الشهيرة، وقالوا إن اتهامات تزييف الصور هي اتهامات مثيرة للسخرية، مستطردين: “إن بريتني تبدو رائعة”.

Loading...
إلى الأعلى