ريكي مارتن يتّهم الإعلام الأجنبي بالتضليل

ريكي مارتن يتّهم الإعلام الأجنبي بالتضليل

متابعة بتجـــــــــــرد: شنّ النجم العالمي ريكي مارتن هجومًا شديد اللهجة على وسائل الإعلام الأجنبية بسبب التضليل في تناول حادث مسجد نيوزيلندا، وعدم وصف العمل بأنه إرهابي لأن مرتكب الواقعة غير مسلم.

وكتب “مارتن” عبر خاصية “إنستا ستوري” عبر حسابه الشخصي على موقع “إنستجرام”: “رجل قتل أكثر من أربعين شخصًا وأصاب عشرين شخصًا بجروح خطيرة، والإعلام يسميه مطلق النار ومتطرف لكن ليس إرهابيًا.. لماذا؟! لأنه غير مسلم”.

كان حادث إطلاق نار استهدف مسجدين في مدينة كرايستشيرس في جنوب نيوزيلندا وأسفر عن مقتل 50 شخصًا.

وذكرت الشرطة أن 41 شخصًا قضوا نحبهم في الهجوم على مسجد “النور”، كما قتل سبعة آخرون في الهجوم على مسجد لينوود، وتوفي اثنان من الضحايا في مستشفى كرايستشيرش، ليصل إجمالي عدد الضحايا إلى 50 قتيلًا.

وحمل منفذ الهجوم كاميرا وقام بتسجيل واقعة إطلاق النار ونشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، وذكرت شركة “فيسبوك” أنها “سارعت بحجب حسابات منفذ الهجوم على موقعي فيسبوك وانستجرام، بالإضافة إلى مقطع الفيديو بعد تلقي إخطار من الشرطة.

Loading...
إلى الأعلى