فلّة الجزائرية: لولا ما فعلوه بي.. لأصبحت إمبراطورة!

فلّة الجزائرية: لولا ما فعلوه بي.. لأصبحت إمبراطورة!

متابعة بتجــــــــــــرد: ناشدت الفنانة فلة الجزائرية أصحاب المسؤولية في بلدها لمساعدتها في رفع اسمها من لائحة الممنوعين من دخول مصر، قائلةً في مداخلة هاتفية على قناة “دزاير نيوز” الجزائرية إنه “ليس لديها سند، وعشمها كبير في المسؤولين الجزائريين أن يساعدوها في دخول مصر مجدداً”. وأضافت أنها “تريد أن تعود لمصر معززة مكرمة كأي جزائرية حرّة”.

وكانت الداخلية المصرية أصدرت عام 1996 قراراً بمنع فلة الجزائرية من دخول البلاد أو الغناء فيها، وأدرج اسمها في كل المطارات والموانئ، بسبب قضية آداب.

وأكّدت فلّة أكثر من مرة أنه تم “تلفيق القضية لها مع ثلاثة أشخاص لا تعرفهم أبداً، ولولا هذه القضية لأصبحت امبراطورة الفن في مصر”. وحاولت دخول مصر عام 2011، بعد تلقيها دعوة من دار الأوبرا المصرية للمشاركة فى حفلة، لكنه تم ترحيلها فور وصولها.

Loading...
إلى الأعلى