مخاوف على مصير ميغان.. فهل تلقى مصير الأميرة ديانا؟

مخاوف على مصير ميغان.. فهل تلقى مصير الأميرة ديانا؟

متابعة بتجــــــــــــــــــرد: كشف الخادم السابق للأميرة الراحلة ديانابول بوريل، أنه في حال استمرت الدوقة ميغان ماركل في مواجهتها لتقاليد العائلة المالكة بهذا الشكل، قد تلقى نفس مصير والدة زوجها.

وفي حديثه في فيلم وثائقي عن خلاف كايت ميدلتون وميغان، قال: “ميغان امرأة قوية ومستقلة، وجدت نفسها تنضم إلى أكثر العائلات تقليدية في البلاد”، مشيراً إلى أن قصر باكنغهام يشبه “حقل ألغام” لأي شخص جديد، ولافتاً إلى أن هناك تشابهاً واضحاً في المعاملة التي تلقتها كل من ميغان والراحلة ديانا.

وأضاف: “ميغان تزوجت في أكثر الأسر التقليدية في العالم، فكيف لها أن تتعامل معهم؟ لقد نشأت الأميرة ديانا في منزل كبير مثل قصر باكنغهام، وبالرغم من ذلك ضاعت وسط كل تلك التقاليد والبروتوكولات”.

وقدّم بول الذي خدم الراحلة ديانا مدة 10 سنوات حتى وفاتها في العام 1997، نصيحة لميغان بأن عليها أن تنفذ ما يُطلب منها وتحاول التوافق مع أفراد العائلة، حاثاً إيّاها على البقاء على مقربة من زوجها الأمير هاري والتعرف على الملكة بشكل أفضل كونها “الأكثر أهمية” هناك.

Loading...
إلى الأعلى