حفل شاكيرا في حضرة أرز الرب.. إبداع وأكثر

حفل شاكيرا في حضرة أرز الرب.. إبداع وأكثر

متابعة بتجــــــــــــــــرد: أحيت النجمة العالمية شاكيرا حفلًا غنائيًا كبيرًا ضمن فعاليات “مهرجانات الأرز الدولية” في لبنان موطن أجدادها، حيث انتظرها أكثر من ١٣ ألف متفرج.

شاكيرا أعربت عن سعادتها بالغناء في أرض أجدادها وذكرت “لبنان” بالعربية عندما قالت بعد أغنيتها الأولى: “لبنان! من الرائع أن أكون هنا في هذه الأجواء السحرية، هذا من وحي الخيال، أشكركم كثيرا على وجودي معكم الليلة”.

وأضافت النجمة البالغة من العمر 41 عامًا: “الغناء في موطن أجدادي يعني الكثير بالنسبة لي… أشعر بالفخر الشديد بأشجار الأرز تلك، أفتخر كثيرا بتراثي وأفتخر كثيرا بكم”، لينفجر الجمهور لها بالتهليل.

شاكيرا أدّت بعدها أغنيات من ألبومها الحادي عشر (إلدورادو) الذي صدر العام الماضي، فضلًا عن أغنيات كلاسيكية ناجحة ومنها “استوي اكوي” و”وين ايفر”، فأمتعت الجمهور بفاصل من الرقص الشرقي.

هذا وتألقت شاكيرا بإطلالات حبست بها الأنفاس حيث بدّلت ملابسها عدة مرات بين فستان باللون الزهري وآخر ابيض وثياب للاستعراض.

وفي وقت سابق من يوم الحفل زرعت شاكيرا شجرة أرز في محمية غابة أرز الرب ووادي قاديشا اللذان يندرجان على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) للتراث العالمي.

الجدير ذكره أن حفل شاكيرا جاء في إطار جولتها العالمية وأعطى إشارة الانطلاق لمهرجانات الأرز الدولية لصيف عام ٢٠١٨، كما ومن المعروف أن آخر حفلات شاكيرا، المولودة في كولومبيا لأب لبناني وأم كولومبية، في لبنان كان في عام 2011.



Loading...
إلى الأعلى