أخبار عاجلة
سميرة سعيد تعيد أمجاد الغناء في بعلبك وتسرق كل القلوب

سميرة سعيد تعيد أمجاد الغناء في بعلبك وتسرق كل القلوب

متابعة بتجــــــــــــــــرد: بعد غياب سنوات عن المسارح اللبنانية ووسط إنتظار شديد من محبّيها في بلد الأرز، أحيت الديفا المغربية سميرة سعيد حفلاً أسطورياً ضمن فعاليات “مهرجان بعلبك الدّولي” مساء الرابع من شهر آب/أغسطس الحالي.

أطلّت سميرة سعيد على مسرح المهرجان وسط حضور جماهيري تخطى كل التوقعات فإحتشد الآلاف من محبّيها الذين قدموا من كل المناطق اللبنانية للقائها في صرح بعبلك الأثري وإستقبلوها بمحبّة وتقدير الملكات.

من حضر الحفل شعر بسحر غريب مسيطر على أجواء الأمسية، فحتى أعمدة بعلبك كانت وكأنها تعانق سميرة سعيد بإعجاب وإنبهار شديدين. غنّت الديفا وأعادت أمجاد الغناء بباقة من أجمل أغنيات أرشيفها الفني وبين القديم والجديد لم يهدأ تفاعل الحضور ولا حتى للحظة واحدة فهتف الجميع بإسمها وعلت الصيحات على وقع موجات تصفيق تغلّبت بحرارتها على برودة الطقس.

تألقت سميرة سعيد خلال الحفل بتصميم خاص حمل توقيع نيكولا جبران فبدت كالفراشة المشرقة تتنقل على المسرح وتملأ المكان فرحاً وحبّ.

سميرة سعيد خطفت الحضور إلى عالمها الخاص وسرقت قلوب الجميع فكادت لا تعيدها مع حلول أولى ساعات الصباح حين ودّعت محبّيها على أمل اللقاء القريب في لبنان من جديد.

Loading...
إلى الأعلى