أخبار عاجلة
مازن حايك يكشف تفاصيل التغيرات التي ستشهدها لجان التحكيم وهذا ما قاله عن برامج الهواة

مازن حايك يكشف تفاصيل التغيرات التي ستشهدها لجان التحكيم وهذا ما قاله عن برامج الهواة

إيلي أبو نجم – لقاء بتجــــــــــرد: على هامش حلقة نهائي برنامج “أراب آيدول” إلتقينا في موقع بتجــــــــــرد بالمتحدث الرسمي لمجموعة “ام بي سي” الأستاذ مازن حايك وتحدّثنا معه عن فوز المشترك الفلسطيني يعقوب شاهين بالموسم الرابع، التغيرات التي ستشهدها لجان تحكيم برامج إكتشاف المواهب في المواسم المقبلة، الموسم الخامس من “أرابز جوت تالنت” وغيرها من الأمور التي ننقلها لكم في هذا اللقاء الحصري…

أستاذ مازن حايك المتحدث الرسمي بإسم مجموعة “إم بي سي”، أهلاً وسهلاً بك عبر صفحات “بتجـــرد”…

أهلاً وسهلاً بكم في منزلكم الثاني “ام بي سي”

يظهر التعب على كل فريق “أراب آيدول” فبعد أشهر عدّة توّجت مجموعة “ام بي سي” المشترك الفلسطيني يعقوب شاهين نجماً للموسم الرابع من البرنامج وهو الفلسطيني الثاني الذي يفوز بهذا اللقب..

هذه مفاجأة لنا قبل أن تكون مفاجأة للجمهور، كمجموعة “ام بي سي” لا تعنينا هوية الفائز في البرنامج بقدر ما يهمنا تأمين كل الظروف اللازمة لإنجاح البرنامج فالجمهور وحده يقرّر من يستحق الفوز والجمهور قرّر أن يكون يعقوب شاهين الفائز، برأينا الخاص يعقوب شاهين وعمار العزكي وأمير دندن يستحقون الفوز لكننا ننحني أمام رأي الجمهور الذي ترجمه التصويت.

المشترك اليمني عمار العزكي أثّر بالجميع ببكائه على مسرح البرنامج، وكانت قد إنتشرت أقاويل بأنه سيفوز بهذا الموسم تعاطفاً مع الوضع في اليمن فما صحّة كل هذه الأقاويل؟

في هذه البرامج ينتابك شعور متناقد، شعور بالأمل يقابله شعور بالغضب، الشعور بالأمل يتجسد بالشباب العربي المعولم والمتعلّم والمنفتح الذي جيداً ما يريده وفي الجهة المقابلة حين تكتشف العذابات والألم تشعر بالغضب، لم يمرّ موسم من أي برنامج إلاّ ومرّت فيه قصص تبكينا وتحرّك مشاعر الإنسانية في داخلنا لكن ورغم كل ذلك نقول أن على الشباب العربي الذي يرى في هذه البرامج منصات فنية للتعبير عن النفس أن يكون لديه أمل أكبر في المستقبل، فمن المستحيل أن يكون المستقبل كما كان الوضع خلال الـ70 سنة الماضية.

تقدّم مجموعة “ام بي سي” اليوم ومن خلال هذه البرامج فسحة أمل لإلقاء الضوء على حضارات وثقافات بعيدة عن الحروب التي نشهدها في عدّة دول في عالمنا العربي، العميد علي جابر أكّد إستمرار هذه البرامج بمواسم جديدة لكن مع تغيرات على نطاق لجان التحكيم فما هي المعطيات في هذا المجال؟

لا معلومات في هذا الموضوع بعد لكن ما أؤكده عبر صفحات “بتجـــــرد” أنه لدينا النية في غربلة بعض الأمور وإحداث تغييرات معينة، قمثلاً في NBC The Voice وفي كل موسم يحدث تغيير في لجنة التحكيم، فأمامنا اليوم خيارين إما تغيير مقاعد أما إستحداث مقاعد جديدة.

هل سيحدث ذلك برغبة من نجوم لجان التحكيم؟

هي رغبة مشتركة فأعضاء لجان التحكيم هم نجوم كبار ولهم مسيرتهم الفنية التي نحترمها ونجلّها فهم جزء من عائلة مجموعة “ام بي سي”، لكن بعض الفنانين شعروا بعد عدّة أعوام بالتعب وغيرهم يرغب بالتفرغ لأعمال فنية أخرى وهذه أمور طبيعية على مستوى العالم.

معلومات “بتجــــرد” تؤكد وجود موسمين جديدين من برنامج “أرب آيدول”..

نستطيع أن نؤكد اليوم وجود موسم خامس ونترك الباقي للأعوام المقبلة

ماذا تعد الجمهور في الموسم الجديد من “أرابز جوت تالنت”؟

أعدهم بأجمل وأقوى موسم من البرنامج من حيث قدرات المواهب المشاركة وضخامة اللوحات التي ستقدّم على المسرح

يقال أن أرقام ونسب المشاهدة تراجعت مع مرور عدّة مواسم على البرامج، ما تعليق “ام بي سي” على ذلك؟

على العكس نسب المشاهدة تشهد إزدياداً كبيراً فقد أصبح هناك بعد تراكمي لهذه البرامج فهي تبني نجاحها من موسم إلى آخر وأعتقد أن “أرابز جوت تالنت” هو أكثر برنامج إستفاد من المواسم المتعاقبة لأنه وفي المواسم الأولى لم يكن يدرك المشترك أن هذا البرنامج يمنحه الفرصة للمشاركة في أكثر من مجال.

Loading...
إلى الأعلى